استطلاع: ثورات العرب إيجابية لأميركا
آخر تحديث: 2011/4/12 الساعة 11:40 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/10 هـ
اغلاق
خبر عاجل :البارزاني: لا نتوقع أن نزاع مسلحا مع بغداد وهناك تنسيق كامل بين البشمركة وجيش العراق
آخر تحديث: 2011/4/12 الساعة 11:40 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/10 هـ

استطلاع: ثورات العرب إيجابية لأميركا

معظم الأميركيين يرون أن الثورات العربية ستقود لقدر أكبر من الديمقراطية (الفرنسية)

أظهر استطلاع للرأي أن معظم الأميركيين يعتقدون أن الثورات والإصلاحات الديمقراطية التي يشهدها العديد من الدول العربية ستكون إيجابية بالنسبة للولايات المتحدة الأميركية.

وقال 65% ممن شملهم الاستطلاع إن السير نحو الديمقراطية في الشرق الأوسط سيكون إيجابيا للولايات المتحدة في المدى القصير، بينما يعتقد نحو الثلث منهم أن ذلك سيكون سلبيا.

ويعتقد 76% أنه في المدى البعيد سيكون وجود قدر أكبر من الديمقراطية في الشرق الأوسط إيجابيا للولايات المتحدة، في حين يعتقد 19% فقط أنه سيكون سلبيا.

العلاقة مع المسلمين
وبين الاستطلاع -الذي أجراه باحثون في جامعة ميريلاند ونشرت نتائجه يوم أمس الاثنين- أن معظم الأميركيين يعتقدون أن العلاقات بين الولايات المتحدة والمسلمين من بين أهم خمس قضايا تواجه السياسة الأميركية.

كما يفضل معظم الأميركيين المستطلعة آراؤهم أن تشهد البلدان العربية قدرا أكبر من الديمقراطية، حتى لو أدى ذلك إلى أن تصبح بعض هذه البلدان معارضة لسياسات واشنطن.

وأيد 57% من المشاركين في الاستطلاع –الذي أجري في الفترة من الأول إلى الخامس من أبريل/نيسان- قدرا أكبر من الديمقراطية حتى لو كان ذلك يعني مقاومة أكبر للولايات المتحدة، واعترض 40% على ذلك.

ويأتي هذا الاستطلاع بعد أشهر من الاحتجاجات الشعبية التي اجتاحت عددا من الدول العربية، حيث أطاحت بالرئيس التونسي زين العابدين بن علي والرئيس المصري محمد حسني مبارك.

وما تزال بعض الدول الأخرى تشهد احتجاجات تطالب بالإصلاح السياسي أو بإسقاط النظام مثل ليبيا واليمن وسوريا والعراق والأردن والمغرب والبحرين.

سوريون يشيعون قتلى سقطوا في مظاهرات تنادي بالإصلاح (الجزيرة-أرشيف)
ارتياح أكبر
وقال مدير برنامج اتجاهات السياسة الدولية بجامعة ميريلاند ستيفن كال في مؤتمر صحفي إن ما تعبر عنه هذه النتائج أساسا هو أن الأميركيين يشعرون بارتياح أكبر إزاء ما يحدث في العالم العربي، "ليس لأنهم واثقون من أن هذا سيثمر ديمقراطية، لكن هناك بعض التحرك نحو التفاؤل".

وأكد 39% من المشاركين في الاستطلاع –الذي شمل أكثر من ثمانمائة شخص وجاءت نتائجه بهامش خطأ قدره 3.5%- أن متابعة الاضطرابات في الشرق الأوسط جعلهم أكثر تعاطفا مع الشعوب العربية، بينما قال 54% إنه لم يحدث أي تغيير.

وأظهرت النتائج أن 56% من الأميركيين لهم نظرة إيجابية إلى الشعوب العربية، وأن هذه النسبة ترتفع إلى 70% عندما يتعلق الأمر بالشعب المصري.

وعلى الرغم من أن الاستطلاع كشف بعض التعاطف مع الشعوب العربية فإن النتائج بينت أن 59% من الأميركيين يعتقدون أن الثقافة العربية تنتج "التطرف والعنف" أكثر من الثقافات الأخرى.

المصدر : وكالات

التعليقات