كفة الصراع ما زالت ترجح لصالح القذافي عسكريا (رويترز)

نبه رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير إلى أن العقيد الليبي معمر القذافي يعرف كيف يتمسك بالسلطة، نافيا ما يتردد حوله من كونه يهذي.

وقال بلير في لقاء أجرته معه شبكة "سي إن إن" أمس الأحد "مهما قال الناس عن أنه يهذي، فقد تشبث القذافي بالسلطة طوال أربعين عاما".

وأكد رئيس الحكومة البريطانية السابق أن الصراع الدائر حاليا لا يمكن أن ينتهي إلا بعملية يتم الاتفاق عليها في ليبيا، مضيفا "الوضع القائم ليس خيارا".

وأضاف بلير وهو الموفد الخاص للجنة الرباعية حول الشرق الأوسط "أعتقد أن ثمة على الأرجح أصوات حول القذافي تقول إن المخرج المنطقي الوحيد من الوضع هو من خلال آلية تغيير متفق عليها".

يُذكر أن وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس كان قد أعلن نهاية مارس/ آذار أن العمليات العسكرية للتحالف الدولي لن تسقط نظام القذافي، مؤكدا أن الضغوط السياسية والعقوبات الاقتصادية وحدها هي التي يمكن أن تفعل ذلك.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية