جرح أربعة بانفجار طرد في جاكرتا
آخر تحديث: 2011/3/16 الساعة 13:12 (مكة المكرمة) الموافق 1432/4/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/3/16 الساعة 13:12 (مكة المكرمة) الموافق 1432/4/12 هـ

جرح أربعة بانفجار طرد في جاكرتا

خبير التفكيك يعالج الطرد لحظات قبيل انفجاره (الأوروبية)

جرح ثلاثة من الشرطة الإندونيسية وحارس أمن في انفجار طرد مفخخ أرسل إلى مقر شبكة إسلامية ليبرالية ممولة أميركيا بمنطقة أوتان كايو بالعاصمة جاكرتا، وقد وقع الحادث عندما حاول شرطي متخصص في المتفجرات تفكيك الطرد لإبطال مفعوله، فانفجر فجأة ليفقد يده اليسرى.

وكان الطرد موجها إلى مكتب أوليل أبشار عبد الله مؤسس الشبكة الذي تتهمه بعض الجهات بالترويج لـ"قيم غربية معادية للإسلام" من خلال مشاركته في برامج إذاعية وعبر الإنترنت وفي كتبه.

ووجد الطرد أمس الثلاثاء وعليه عبارة "يجب أن يقتل هؤلاء لما يرتكبون من جرم في حق الإسلام والمسلمين".

لا اتهامات
وأرفق الطرد بورقة موجهة إلى أوليل، الذي لم يكن في مكتبه لحظة الانفجار، وطلب منه فيها أن يسمي أولئك الذين يجب أن يتصدروا قائمة "المطلوب قتلهم".

وقال ناطق رسمي باسم الشرطة إن الحادث "هجوم إرهابي واضح"، مضيفا أن عناصر الشرطة تواصل تحرياتها للتوصل لمعرفة الجهات التي تقف وراء الطرد المفخخ. ورفض المتحدث توجيه أصابع الاتهام في هذا الحادث لأي "جهات إسلامية متشددة".

وإلى جانب الطرد الذي انفجر وجّه طردان مفخخان -لم ينفجرا- إلى مسؤول سابق عن مكافحة الإرهاب، وإلى شخص ثالث.

وصرح أوليل لقناة تلفزيونية بأنه ينشط في الشبكة منذ عشر سنوات ولم يتعرض خلالها لحادث مشابه، قائلا إنه لا يعرف الرسالة التي أرادت الجهات التي تقف وراء الطرد توجيهها إليه، مشيرا إلى اعتقاده بأن دوافع استهدافه "سياسية وليست دينية".

المصدر : أسوشيتد برس,الألمانية