قتلى بأفغانستان ومظاهرة تندد بالناتو
آخر تحديث: 2011/12/5 الساعة 14:34 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/12/5 الساعة 14:34 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/10 هـ

قتلى بأفغانستان ومظاهرة تندد بالناتو


أعلنت وزارة الداخلية الأفغانية أن عشرين مسلحا قتلوا وأصيب اثنان واعتقل 15 خلال الـ24 ساعة الماضية، بينما خرجت مظاهرة حاشدة بولاية غزني للتنديد بعمليات دهم تشنها قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو).

وقالت الوزارة إن المسلحين قتلوا في كابل وكونر وقندهار وزابل وغزني وخوست وهرات في عمليات مشتركة للشرطة الأفغانية والجيش وقوة المعاونة الدولية لإرساء الأمن بأفغانستان (إيساف) التي يقودها حلف الأطلسي.

وفي مديرية خوكياني بولاية غزني جنوب أفغانستان تظاهر العشرات احتجاجا على عمليات الدهم الليلية التي تشنها القوات الأجنبية.

واتهم المتظاهرون القوات البولندية التابعة لحلف الناتو بقصف مسجد والمنازل المحيطة به واعتقال مواطنين.

وفي تطور آخر، أعلنت قوة إيساف أن الطائرة من دون طيار التي نقلت وسائل إعلام إيرانية أنها أسقطت في شرق إيران "قد تكون" طائرة أميركية فقدت خلال قيامها بمهمة في غرب أفغانستان.

وقالت إيساف في بيان نشر مساء أمس الأحد "الطائرة من دون طيار التي أشار إليها الإيرانيون قد تكون طائرة استطلاع أميركية من دون طيار كانت تقوم بمهمة استطلاعية في غرب أفغانستان".

وتابع البيان "موجهو الطائرة من دون طيار فقدوا السيطرة عليها، وهم يحاولون حاليا معرفة ما حل بها".

وكانت وسائل إعلام إيرانية ذكرت أمس أن طائرة أميركية من دون طيار أسقطت في شرق إيران المحاذي لأفغانستان وباكستان.

من الضروري حصول الانسحاب الغربي من أفغانستان  في موعده كي تؤتي الجهود التي بذلت نتائجها على المدى الطويل

ضرورة الانسحاب
في موضوع آخر، اعتبر قائد القوات البريطانية بأفغانستان الجنرال جيمس بوكنال أمس أنه من الضروري حصول الانسحاب الغربي من البلاد في موعده "كي تؤتي الجهود التي بذلت  نتائجها على المدى الطويل".

وأكد في مقابلة نشرتها صحيفة غارديان البريطانية على موقعها الإلكتروني تصميمه على القيام بهذه المهمة حتى النهاية، في وقت تزداد فيه المخاوف من غرق أفغانستان في الفوضى بعد انسحاب الغربيين.

واستبعد بوكنال أن تستعيد حركة طالبان السيطرة على أفغانستان بعد انسحاب قوات الائتلاف الدولي، معتبرا "لجوء مقاتلي الحركة إلى سياسة الاعتداءات والإرهاب يظهر أنها باتت قوة ضعيفة عسكريا".

وتجيء تصريحات المسؤول العسكري البريطاني بينما يلتئم اليوم في بون بألمانيا المؤتمر الدولي حول مستقبل افغانستان بهدف حشد الدعم الدولي والمساعدة التقنية المطلوبة لكابل بعد انسحاب قوات الأطلسي عام 2014.

المصدر : وكالات

التعليقات