من مظاهرة سابقة بديار بكر شهدت اشتباكات عنيفة (الفرنسية-أرشيف)

قتل طالب كردي باشتباك مع الشرطة التركية اليوم بمدينة ديار بكر الكردية جنوب شرق البلاد، أصيب خلالها بطلق ناري في ظهره وفق ما قالت السلطات.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول التركية عن مسؤول محلي قوله إن الطالب عمره 21 سنة، وإنه لفظ أنفاسه الأخيرة في سيارة إسعاف عندما كان في طريقه إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ووقعت الاشتباكات العنيفة خلال مظاهرة مناهضة للحكومة احتج منظموها على محاكمة ناشطين أكراد، وبينهم منتخبون وأكاديميون تشتبه السلطات في أن لهم علاقة بـحزب العمال الكردستاني، الذي يشن هجمات مسلحة على الجيش التركي ويطالب بحكم ذاتي جنوب شرق تركيا.

وقال المسؤول المحلي إن التحقيقات جارية للكشف عما إذا كانت الشرطة هي التي قتلت الشاب، لكنه أكد أن رجال الأمن لم يطلقوا النار خلال الاشتباكات.

من جهة أخرى أعلنت مصادر عسكرية أمس أن القوات التركية قتلت ثلاثة مسلحين من حزب العمال، الذي تصنفه السلطات التركية وكثير من الدول الغربية "منظمة إرهابية".

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المصادر العسكرية قولها إن المسلحين الثلاثة قتلوا في عملية عسكرية شنها الجيش التركي مساء الجمعة بمنطقة "ليجي" الواقعة جنوب شرق البلاد.

المصدر : وكالات