كيم جونغ أون (الثاني يسار) قائدا أعلى للقوات المسلحة بكوريا الشمالية (الجزيرة)

أعلنت كوريا الشمالية أنها عينت رسميا الزعيم الجديد كيم جونغ أون قائدا أعلى للقوات المسلحة التي تضم 1.2 مليون فرد في رابع جيوش العالم
.

وذكرت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية أن هذا التعيين تم في اجتماع للمكتب السياسي للجنة المركزية لحزب العمال الحاكم أمس الجمعة.

وأضافت الوكالة أن أعضاء المكتب السياسي "أعلنوا أن الرفيق العزيز كيم جونغ أون نائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية لحزب العمال الكوري قد تولى القيادة العليا لجيش الشعب الكوري"، وفقا لوصية الزعيم الراحل كيم جونغ إيل في 8 أكتوبر/تشرين الأول.

وكانت معلومات قد سرت بعد وفاة كيم جونغ إيل عن تولي الزعيم الجديد قيادة الجيش منذ فترة، غير أن النبأ تأكد رسميا السبت.

ومنذ وفاة كيم جونغ إيل هذا الشهر عن عمر يناهز 69 عاما تصف وسائل الإعلام الكورية الشمالية الرسمية كيم جونغ أون، وهو في أواخر العشرينيات من عمره بأنه "القائد الأعلى".

ولكن إعلان قرار المكتب السياسي يعني موافقة رسمية على سيطرته على الجيش.

وتحظى الخطوات الأولى للزعيم الجديد الشاب الذي لم يبلغ سن الثلاثين والمفتقر إلى الخبرة باهتمام كبير.

وتمثل كوريا الشمالية، وهي قوة نووية، تحديا أساسيا للسياسة الدبلوماسية للصين (الحليف الوحيد ذي الثقل السياسي لبيونغ يانغ) وللولايات المتحدة.

المصدر : وكالات