إسرائيل تهاجم المواقف الأوروبية
آخر تحديث: 2011/12/22 الساعة 12:27 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/12/22 الساعة 12:27 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/27 هـ

إسرائيل تهاجم المواقف الأوروبية

من مظاهرة سابقة لمتطرفين يهود أمام الكنيست الإسرائيلي (الأوروبية)

هاجمت الخارجية الإسرائيلية الدول الأوروبية الأعضاء في مجلس الأمن الدولي التي نددت بالمشاريع الاستيطانية والاعتداءات التي ينفذها مستوطنون متطرفون ضد الفلسطينيين ومقدساتهم.
 
واتهم بيان صادر عن الخارجية الإسرائيلية الأربعاء بريطانيا وفرنسا وألمانيا والبرتغال بأنها فقدت مصداقيتها ولا صلة لها بالواقع.
 
وأضاف أن إسرائيل تدعو الدول الأوروبية الأعضاء في مجلس الأمن إلى إعادة التأييد للمفاوضات المباشرة بين إسرائيل والفلسطينيين وفقا لمسار اللجنة الرباعية الدولية، وهو المسار الذي تبنته إسرائيل -بحسب البيان- رغم معارضة السلطة الفلسطينية.
 
اللجنة الرباعية
كما طالب البيان الأعضاء الأوروبيين بالتمسك بصيغة مسار الرباعية والامتناع عن إعطاء تحليلات متناقضة للنص الأصلي أو لروح الأمور على نحو يضع عقبات أمام استئناف مفاوضات السلام، وعدم التدخل في شؤون داخلية إسرائيلية من المقرر حلها بالتفاوض بين الحكومة والمستوطنين المتطرفين.
 
 كما نصح بيان الخارجية الإسرائيلية الأعضاء الأوروبيين في مجلس الأمن بالتركيز على إرساء السلام في مواقع تسفك فيها الدماء مثل سوريا، والمساعدة في ترسيخ الديمقراطية والاعتدال في الدول العربية التي تصبو إلى الحرية وكبح المخاطر الكامنة في سباق التسلح النووي الإيراني.
 
وطالب البيان الدول الأوروبية المعنية بأن "لا تجازف بخسارة صدقيتها من خلال سعيها لمشاكسة البلد الوحيد في الشرق الأوسط الذي يتمتع بنظام قضائي قادر على التعامل مع الجرائم على كل الصعد".
 
من جانبها شجبت زعيمة المعارضة تسيبي ليفني بيان الخارجية الإسرائيلية خلال اجتماع عام لحزبها كاديما معتبرة أن هذه المواقف هي بمثابة شن حرب على أفضل أصدقاء إسرائيل في أوروبا بشكل يسيء إلى أمن الدولة العبرية.
 
وجاء البيان الإسرائيلي ردا على بيان مشترك للدول الأوروبية الأربع صدر الأربعاء بعد اجتماع لمجلس الأمن خصص للوضع في الشرق الأوسط، عبرت فيه تلك الدول عن "استيائها من هذه التطورات السلبية" في إشارة إلى هجمات شنها مستوطنون متطرفون على فلسطينيين واستمرار الاستيطان الإسرائيلي.
المصدر : وكالات