رئيس وزراء بيرو يقدم استقالته
آخر تحديث: 2011/12/11 الساعة 09:28 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/16 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مصادر للجزيرة: قوات الحشد الشعبي دخلت مدينة سنجار دون مقاومة من البشمركة
آخر تحديث: 2011/12/11 الساعة 09:28 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/16 هـ

رئيس وزراء بيرو يقدم استقالته

رئيس البيرو أولانتا هومالا أعلن حالة الطوارئ الأسبوع الماضي (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت رئاسة البيرو أن رئيس الوزراء سالومون ليرنر قدم استقالته للرئيس أولانتا هومالا بشكل غير متوقع أمس السبت، وعين رئيس البلاد وزير الداخلية أوسكار فالديز بدلا منه في المنصب.

وأشار بيان للأمانة العامة للرئاسة إلى أن "رئيس الدولة قبل استقالة ليرنر، شاكرا إيّاه على الخدمات الهامة التي قدمها للأمة، وقرر تعيين أوسكار فالديز دانكوار رئيسا لمجلس الوزراء".

وبينما لم يوضح البيان ما إذا كان فالديز (62 عاما) سيحتفظ بحقيبة الداخلية إضافة إلى مهامه الجديدة رئيسا للوزراء، يتوقع أن تؤدي الحكومة الجديدة اليمين في الساعات المقبلة، وبحسب الصحافة البيروفية فإن غالبية الوزراء سيحتفظون بحقائبهم.

ونقلت رويترز عن مصدر حكومي قوله إن هومالا، الذي كان عسكريا محترفا قبل تحوله إلى السياسة، طلب من ليرنر الاستقالة للسماح له بتحقيق "تماسك" أكبر في حكومته المتنوعة أيديولوجيا.

وانتقد نواب المعارضة استقالة ليرنر، الذي لم يكمل خمسة أشهر في منصبه، بوصفها "سابقة لأوانها"، ويخشى البعض أن يكون هومالا قد تعرض لضغوط من اليساريين لاستبعاد المعتدلين من حكومته، وهو ما قد يدفعه لانتهاج أسلوب أكثر تسلطا في الحكم بعد إعلان حالة الطوارئ الأسبوع الماضي لإخماد احتجاجات مناهضة لصناعة التعدين.

غير أن رئيس الحكومة الجديد استبعد أن تميل الحكومة لصالح اليمين أو اليسار، وأكد أنها ستتمسك بالوسط، ونفى في تصريح له عقب استقباله من قبل رئيس البلاد أن تكون إقالة رئيس الوزراء نتيجة أزمة، واعتبر الأمر مجرد "تعديل في الحكومة".

وكانت احتجاجات ضد مشروع منجم ذهب تبلغ تكلفته 4.8 مليارات دولار اقترحته شركة نيومونت الأميركية للتعدين قد هزت حكومة بيرو.

ومنح هومالا الجيش والشرطة سلطات خاصة الأسبوع الماضي لإنهاء التجمعات التي أغلقت الطرق والمدارس والمستشفيات في منطقة كاجاماركا شمالي البلاد.

وتفاوض ليرنر بنفسه مع زعماء الاحتجاج لساعات في مطلع الأسبوع الماضي ولكنه لم يستطع التوصل لاتفاق مما دفع الرئيس لتطبيق سلطات الطوارئ.

يذكر أن تغيير رؤساء الحكومات في البيرو أمر شائع، إذ إن الرئيس السابق آلان غارسيا لجأ إلى تغيير رؤساء الحكومات خمس مرات خلال عهده الذي استمر خمسة أعوام.

المصدر : وكالات

التعليقات