مقتل قائد القوات الثورية بكولومبيا
آخر تحديث: 2011/11/5 الساعة 09:36 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/11/5 الساعة 09:36 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/10 هـ

مقتل قائد القوات الثورية بكولومبيا

صورة أرشيفية لكانو (وسط) خلال محادثات سلام في 2002 (الفرنسية-أرشيف)

أعلن مسؤولون عسكريون في كولومبيا مقتل قائد القوات المسلحة الثورية الكولومبية المتمردة، في عملية في جنوبي غربي البلاد، مثلت ضربة جديدة للحركة الشيوعية التي تقاتل السلطات منذ تأسيسها قبل 47 عاما.

وقُتل كانو (واسمه الحقيقي غويلييرمو ليون ساينز فيرغاس) في محافظة كاوكا، في عملية لم تعرف تفاصيلها بعد، ويعتقد أنها ستضر كثيرا بقدرة التنظيم (الذي يعرف اختصار بفارك ويضم نحو سبعة آلاف مسلح على الأقل) على إعادة تجميع صفوفه وتنسيق الهجمات الكبيرة التي أعطته صدى في الإعلام العالمي.

ويعتبر مقتل كانو انتصارا للرئيس خوان مانويل سانتوس الذي جاء إلى السلطة قبل 14 شهرا تقريبا.
 
وتولى كانو القيادة في 2008 بعد وفاة مؤسس التنظيم مانويل مارولاندا فيليز متأثرا بالمرض.

ومنذ العام 2002، كثف الجيش الكولومبي -مستفيدا من التدريب والتقنية الأميركيتين- عملياته ضد التنظيم الذي فقد منذ ذلك التاريخ عددا هاما من كوادره العليا والمتوسطة.

المصدر : وكالات