اختراق شبكة شركة محمول أميركية
آخر تحديث: 2011/11/26 الساعة 16:00 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/11/26 الساعة 16:00 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/1 هـ

اختراق شبكة شركة محمول أميركية

الشرطة الفلبينية اتهمت جماعة متشددة بتمويل المتسللين وهجمات مومباي بالهند عام 2008 (الفرنسية)

ألقت الشرطة الفلبينية ومكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي (أف بي أي) القبض على أربعة أشخاص قالت مانيلا إن جماعة متشددة دفعت لهم مبالغ للتسلل لشبكة شركة هاتف محمول أميركية، لكن الأخيرة نفت استهداف أو اختراق نظامها.

وقالت مجموعة التحقيق والرصد الجنائي في الفلبين إن من ألقي القبض عليهم في مانيلا الأربعاء الماضي في عملية بالتعاون مع "أف بي أي" حصلوا على الأموال من المجموعة نفسها التي مولت الهجمات في مومباي بالهند في نوفمبر/تشرين الثاني 2008.

وذكر بيان المجموعة أن أنشطة التسلل كبدت الشركة خسائر تصل إلى مليوني دولار تقريبا.

ولم يفصح البيان عن اسم المجموعة التي أشار لتمويلها هجمات مومباي، ولكن الهند حملت جماعة عسكر طيبة -ومقرها باكستان- المسؤولية عن شن الهجمات التي راح ضحيتها 166 شخصا.

الشركة تنفي
وقالت "أي تي آند تي"، ثاني أكبر شركة هاتف محمول في الولايات المتحدة، إنها حذفت بعض المصروفات المزيفة التي ظهرت على فواتير بعض العملاء في نهاية المطاف دون التعليق على حجم الخسارة.

وقالت المتحدثة باسم الشركة جان راسموسن "لم تستهدف (أي تي آند تي) أو شبكتها ولم تخترق"، لكن الشركة ساعدت فقط في التحقيقات التي قادت للقبض على مجموعة من المتسللين.

وأكدت الشرطة أن المشتبه فيهم تسللوا لشبكات شركات اتصالات مختلفة بما في ذلك "أي تي آند تي"، وأن الإيرادات حولت لحسابات خاصة بجماعة مقرها السعودية لم يسمها.

وفي وقت سابق من الأسبوع قالت "أي تي آند تي" إنها تحقق في محاولة الحصول على معلومات خاصة بالعملاء ولكنها لا تعتقد باختراق أي من حسابات العملاء.

المصدر : رويترز

التعليقات