عناصر من طالبان باكستان يتوسطهم القائد الميداني ولي الرحمن محسود (الجزيرة-أرشيف)

قال قائد كبير في حركة طالبان ووسطاء قبليون إن حركة طالبان باكستان تجري محادثات سلام أولية مع الحكومة.

وأوضح القائد -الذي رفض الكشف عن هويته- أن المحادثات تركز على منطقة وزيرستان الجنوبية وقد يتم توسيعها لتشمل التوصل لاتفاقية شاملة. وأضاف القائد أن طالبان باكستان لديها عدة مطالب من بينها الإفراج عن مقاتليها من السجون.

في حين وصف وسيط قبلي المحادثات بأنها صعبة للغاية.

يذكر أن اتفاقيات سلام تم التوصل إليها سابقا بين إسلام آباد وطالبان الباكستانية لم تعمر طويلا وكان مآلها الفشل بعد إقدام مقاتلي الحركة على شن هجمات جديدة.

وتقاتل الحركة المتحالفة مع طالبان الأفغانية ضد القوات الأميركية وقوات حلف شمال الاطلسي (ناتو) في أفغانستان وتتخذ من المناطق القبلية على الحدود معقلا لها.

وتتعرض السلطات الباكستانية لضغوط شديدة من قبل الولايات المتحدة من أجل القضاء على طالبان باكستان التي تصنفها واشنطن جماعة إرهابية.

المصدر : رويترز