الرباعية تحاول إحياء المفاوضات
آخر تحديث: 2011/11/14 الساعة 17:28 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/11/14 الساعة 17:28 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/19 هـ

الرباعية تحاول إحياء المفاوضات

كلا الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي متمسك حتى اللحظة بمواقفه (الجزيرة-أرشيف)

التقى اليوم ممثلون عن اللجنة الرباعية الدولية بشكل منفصل بمسؤولين فلسطينيين وإسرائيليين بالقدس المحتلة في محاولة منهم لدفع عملية السلام المتعثرة.

وتندرج هذه اللقاءات في إطار المحاولات التي تقوم بها اللجنة الرباعية الدولية، التي تضم الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وروسيا، لإقناع الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي باستئناف الحوار في إطار مقترح كانت اللجنة قد تقدمت به في سبتمبر/أيلول الماضي بعيد تقديم رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس طلبا للعضوية الكاملة لفلسطين في الأمم المتحدة.

وكانت الخارجية الأميركية قد أكدت في الثامن من الشهر الحالي أن الهدف من هذا التحرك الدبلوماسي هو مساعدة الطرفين "على تقديم مقترحات حلول تهم أساسا مسألة ترسيم الحدود والملف الأمني".

وقد أكد كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات في بيان صدر قبل اللقاء مع ممثلي الرباعية أن "لا معنى لاستئناف المفاوضات مع إسرائيل ما دامت لا تحترم تعهداتها السابقة بما في ذلك وقف الاستيطان وإيقاف الاعتداءات ضد شعبنا الفلسطيني".

يذكر أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد التقى يوم الأحد مبعوث الإدارة الأميركية ديفد هال وأبلغه بوضوح شروط الطرف الفلسطيني لاستئناف المفاوضات وهي وقف الاستيطان والاعتراف بكون حدود ما قبل 1967 أساسا للتفاوض.

التطورات على الأرض
يشار إلى أن قطاع غزة شهد في الساعات الأولى من صباح اليوم استشهاد أحد رجال الشرطة البحرية الفلسطينية وإصابة أربعة أشخاص آخرين بجروح في غارة جوية إسرائيلية استهدفت موقعا للشرطة البحرية التابعة للحكومة المقالة.

وأفاد مسؤولون أمنيون من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في غزة أن هذه الغارة الجوية تأتي ردا على إطلاق صاروخ محلي الصنع على جنوب إسرائيل في وقت سابق.

المصدر : وكالات

التعليقات