الحرس الثوري أحد أهم ركائز النظام في إيران(الأوروبية-أرشيف)
قال مراسل الجزيرة في طهران نقلا عن مصادر الحرس الثوري الإيراني إن انفجارين وقعا في مخزن للذخيرة في قاعدة تابعة له في غرب العاصمة طهران، مما أدى إلى وقوع 15 قتيلا حسب حصيلة رسمية أولية.

وذكر المراسل أن لجنة طارئة شُكلت للتحقيق في ملابسات وقوع الانفجارين في القاعدة التي تقع على مسافة عشرين كيلومترا من أقرب ضواحي طهران.

وقد سمع دوي انفجار ضخم في وسط طهران الذي يبعد عن القاعدة مسافة 45 كيلومترا. ونقلت وكالة أنباء فارس شبه الرسمية عن بيان للحرس الثوري الإيراني -وهو العمود الفقري للنظام في إيران- أن الانفجار وقع في ترسانة أسلحة بقاعدة عسكرية قرب مدينة كرج التي تقع ضمن محافظة البُرز.

وقال مسؤول في الحرس الثوري لاحقا للتلفزيون الإيراني إن الحادث وقع أثناء نقل ذخيرة، مؤكدا مقتل 15 شخصا. 

من جهتها، نقلت وكالة فرانس برس عن شهود أن شدة الانفجار تسببت في تحطيم زجاج نوافذ البيوت في ضواحي العاصمة الإيرانية.

ونقلت وكالات أنباء محلية بدورها عن النائب في البرلمان الإيراني حسين غاروسي أن قسما كبيرا من مخزن ذخيرة في القاعدة انفجر، مؤكدا حدوث انفجارين متتابعين.

وقال مسؤول في مركز للطوارئ الطبية في طهران لوكالة أنباء الطلبة إن مروحية وسيارات إسعاف أرسلت إلى القاعدة.

وفي أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، هز انفجار ممثال مستودعا للذخيرة للحرس الثوري أيضا في مدينة خرم آباد مما أسفر عن مقتل 18 عسكريا وإصابة عشرات آخرين.

المصدر : وكالات