31 ألف جندي أميركي سيغادرون العراق نهاية العام الحالي (الفرنسية-أرشيف)

أشار استطلاع للرأي قامت به شبكة سي بي أس الأميركية إلى أن ثلاثة من بين أربعة أميركيين يؤيدون خطة الرئيس باراك أوباما لسحب القوات الأميركية العاملة بالعراق مع نهاية العام الحالي.

وأوضح الاستطلاع الذي نشرته الشبكة اليوم السبت أن 77% من العينة بينهم 63% من الجمهوريين، أبدوا موافقتهم على الخطوات التي يقوم بها أوباما، فيما عبر 17% عن رفضهم للخطة.

وفي موقف اعتبرته الشبكة يستند إلى شعور بأن واشنطن ارتكبت خطأ في دخول العراق، اعتبر 67% ممن شملهم الاستطلاع أن النتيجة التي آلت إليها الحرب على العراق لا تستحق الخسائر البشرية التي فقدتها القوات الأميركية، ولا التكاليف المالية المتعلقة بالعمليات العسكرية.

وبينما اعتبر 41% من المشاركين أن الإطاحة بالرئيس العراقي السابق صدام حسين تستحق التكاليف التي تكبدتها الولايات المتحدة، قال 50% منهم إن العملية لم تكن تستحق ذلك.

ومن المقرر أن يغادر 31 ألف جندي أميركي -وهم الذين ما زالوا في العراق- البلاد قبل نهاية العام الحالي وفقا للاتفاقية الأمنية بين بغداد وواشنطن.

وكان المتحدث الرسمي باسم القوات الأميركية في العراق جيفري بيوكانن قد أكد في وقت سابق من هذا الشهر أن القوات الأميركية أعادت إلى الآن أكثر من مليون آلية عسكرية أميركية من العراق، على أن تقوم بإعادة 650 ألف آلية متبقية قبل نهاية العام الحالي.

وأضاف بيوكانن أن ما بين 3 إلى 5 آلاف شاحنة تنقل أسبوعيا معدات تابعة للجيش الأميركي من العراق إلى الكويت، بينما سيتم نقل ملكية البعض الآخر إلى الجانب العراقي.

وأشار إلى أن 493 قاعدة عسكرية استخدمها الجيش الأميركي بعد غزوه للعراق عام 2003 من أصل 505 قواعد تم نقلها إلى الجانب العراقي، بينما بقيت 12 قاعدة سيتم تسليمها بعد نهاية العام الحالي.

المصدر : وكالات