تويتر يدخل على قضية ويكيليكس
آخر تحديث: 2011/11/11 الساعة 15:41 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/11/11 الساعة 15:41 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/16 هـ

تويتر يدخل على قضية ويكيليكس

القضاء الأميركي يطلب الكشف عن حسابات بتويتر ضمن التحقيق مع موقع ويكيليكس (الفرنسية)

أيد قاضي المحكمة الجزائية في ولاية فرجينيا قرار الحكومة الأميركية القاضي بالحصول على التفاصيل الشخصية لثلاثة مستخدمين لشبكة التواصل الاجتماعية "تويتر"، كجزء من التحقيق الذي تجريه في إطار القضية المرفوعة على موقع ويكيليكس لنشره آلاف الوثائق الدبلوماسية السرية.

وقال القاضي ليام أوغرادي في حكم مؤلف من 60 صفحة إنه يجوز للحكومة طلب الكشف عن هذه الحسابات، مؤيدا بذلك قرارا قضائيا اتحاديا صدر في مارس/آذار الماضي.

وأوضح محامو حاملي حسابات تويتر الذين عملوا مع مؤسس الموقع جوليان أسانج أن إجبار موقع توتير على التعاون مع التحقيق وكشف تفاصيل الحسابات يعد خرقا واضحا للخصوصية وانتهاكا لحرية التعبير.

وتعود الحسابات الثلاثة للنائبة الأيسلندية بريجيتا يونسدتير، وقرصان الإنترنت والحاسوب الهولندي روب غونغريب، ومبرمج الحاسوب الأميركي جاكوب أبلباوم.

القانون
من جهتهم أكد مدعون أميركيون أن القانون الاتحادي يسمح لهم بالحصول على معلومات من الحسابات الخاصة واصفين الأمر بالإجراء الروتيني، في إشارة إلى المادة التي تسمح لهم بالكشف عن حسابات إلكترونية معينة من دون إذن أو شرح للأسباب.

ويدعو الطلب إلى الكشف عن تفاصيل الحساب للأشخاص الثلاثة في تويتر وعناوينهم الحاسوبية وأسماء المستخدم ومعلومات الاشتراك، لكن دون الاطلاع على فحوى الرسائل الشخصية.

ويذكر أن القرار الأصلي صدر في ديسمبر/كانون الأول 2010 وكان يقضي أيضا بالكشف عن تفاصيل حساب أسانج، والجندي برادلي ماننينغ المتهم بتسريب وثائق عن حربي أفغانستان والعراق لموقع ويكليليكس، لكن الرجلين لم يرفعا دعوة قضائية ضد هذا العمل.

وأثار كشف موقع ويكيليكس آلاف الوثائق الدبلوماسية السرية حفيظة الولايات المتحدة الأميركية، معتبرة أنها تؤثر سلباً على أمنها القومي.

المصدر : وكالات