روسيا تحدث أسطولها البحري
آخر تحديث: 2011/11/10 الساعة 18:05 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/11/10 الساعة 18:05 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/15 هـ

روسيا تحدث أسطولها البحري

روسيا تعتزم بناء خمس غواصات نووية بقيمة 9 مليارات دولار (رويترز-أرشيف)

أعلنت روسيا خططا لبناء خمس غواصات نووية، وتقدمت بطلبات شراء مخصصة لسلاح البحرية بقيمة تسعة مليارات دولار، في إطار برنامج طموح لتحديث جيشها وأسطولها البحري، يرعاه رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين.

وزار بوتين -الذي يعتزم الترشح لمنصب الرئيس العام المقبل- الغواصة "ألكسندر نيفسكي"، وهي غواصة نووية جديدة من طراز بوري، وستحمل صواريخ بولافا العابرة للقارات، حيث حضر أمس الأربعاء احتفالية للتوقيع على العقود في حوض سيفماش لبناء السفن المطل على البحر الأبيض.

وقال بوتين -خلال اجتماع لمسؤولي الحكومة في سيفماش- "إنني متأكد من أن إنجاز هذا البرنامج غير المسبوق في أهدافه وموارده المالية سيمكننا من تنفيذ عملية تحديث واسعة النطاق لجيشنا وأسطولنا".

وقال مسؤول في حوض سيفماش لوكالة رويترز -طلب عدم نشر اسمه- إن العقود التي لم يعرف سوى القليل عن تفاصيلها تتضمن بناء خمس غواصات من طراز ياسن، وتبلغ تكلفة الغواصة الواحدة من هذا الطراز 1.3 مليار دولار.

وقال المتحدث باسم مؤسسة بناء السفن المتحدة المملوكة للدولة والتي تدير حوض سيفماش، إن هناك مناقشات تدور حاليا لبناء غواصات من طراز بوري، غير أنه نفى التوقيع على عقود لبناء تلك الغواصات، مبررا ذلك باستمرار المفاوضات حول تكلفة البناء

.

بوتين يقود حملة طموحة لتحديث الجيش الروسي وأسطوله البحري (الفرنسية)
وتعد الغواصة بوري أصغر من الغواصة ياسن وتبلغ تكلفتها 759 مليون دولار، وهي مسلحة بصواريخ كروز، ولا تحمل صواريخ ذاتية الدفع طويلة المدى مثل صواريخ بولافا التي تخضع لاتفاقيات خفض التسلح الدولية.

وبعد تراجع حاد في الإنفاق العسكري خلال التسعينيات، تعتزم روسيا إنفاق 20 تريليون روبل (65 مليار دولار) قبل 2020، لتحديث جيشها، وتم تخصيص ربع المبلغ لتحديث القوات البحرية.

بحر قزوين
وفي سياق متصل، أعلن مسؤول روسي أمس الأربعاء أن موسكو تعتزم تعزيز قواتها البحرية الموجودة في بحر قزوين قبل نهاية العام الجاري.

ونقلت وكالة نوفوستي الروسية للأنباء عن المتحدث الرسمي باسم قيادة  القوات البحرية الروسية في بحر قزوين ألكسي روليف قوله إن سفينتين جديدتين ستنضمان للأسطول الروسي في البحر قبل نهاية عام 2011 وهما "داغستان" و"فولجودونسك".

والسفينة داغستان مزودة بصواريخ دقيقة التصويب وقادرة على  ضرب الأهداف البحرية والبرية من على  بعد 300 كلم.

وجرى صناعة السفينتين في مدينة زيلينودولسك بجمهورية تتارستان التي  تعتبر أحد الأقاليم في روسيا الاتحادية.

تجدر الإشارة إلى أن بحر قزوين هو بحر مغلق يقع في غرب آسيا على مساحة حوالي 371 كلم، ويوصف بأنه أكبر بحر مغلق في العالم، وتطل عليه خمس دول هي روسيا وإيران وأذربيجان وتركمانستان وكزاخستان.

المصدر : وكالات