رئيسة ليبيريا تفوز بجولة الإعادة
آخر تحديث: 2011/11/10 الساعة 22:58 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/11/10 الساعة 22:58 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/14 هـ

رئيسة ليبيريا تفوز بجولة الإعادة

إيلين سيرليف تتحدث لصحفيين في مكتبها بمنروفيا قبيل إعلان النتائج الأولية (الفرنسية)

حققت رئيسة ليبيريا المنتهية ولايتها إيلين جونسون سيرليف فوزا كبيرا في جولة الإعادة لانتخابات الرئاسة التي جرت الثلاثاء الماضي وقاطعها منافسها ونستون توبمان, وذلك وفقا لنتائج أولية أعلنت مساء اليوم الخميس.

وأظهرت نتائج أعلنتها المفوضية الوطنية للانتخابات بعد فرز الأصوات في أكثر من 86% من مكاتب التصويت فوز إيلين سيرليف بنسبة 90.8%, بينما نال توبمان 9.2% مع أنه دعا أنصار حزبه المؤتمر من أجل التغيير الديمقراطي إلى مقاطعة جولة الإعادة بذريعة حدوث مخالفات انتخابية في الجولة الأولى, وبحجة أن تلك المخالفات ستتكرر في الجولة الثانية.

وكان توبمان قد أعلن قبيل إعلان النتائج أنه لن يعترف بنتائج الجولة الثانية من هذه الانتخابات الرئاسية التي كان يُؤمل أن تعزز السلام الهش في ليبيريا بدلا من أن تعيد البلاد مجددا إلى دائرة التوترات بعد حرب أهلية مدمرة استمرت 14 عاما وخلفت 250 ألف قتيل, ولم تنته إلا عام 2003.

ووفقا للنتائج الأولية, لم تتعد نسبة المشاركة في جولة الإعادة 37.4% بعدما بلغت 71% في الجولة الأولى التي جرت يوم 11 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكانت الرئيسة المنتهية ولايتها قد نالت في الجولة الأولى 43.9% من الأصوات مقابل 32.7% لمنافسها. ووفقا لخبراء, فإن توبمان كان سيخسر بفارق مهم في جولة الإعادة لو شارك فيها.

وقالت إيلين جونسون سيرليف -التي انتخبت عام 2005 رئيسة لليبيريا وحصلت الشهر الماضي على جائزة نوبل للسلام- في تصريحات لها أمس، إنها ستتواصل مع كل المترشحين لانتخابات الرئاسة, وستضمن لكل الأحزاب السياسية أن تشارك في بناء مستقبل البلاد.

وتعهدت سيرليف بفتح تحقيق في أحداث العنف التي وقعت الاثنين الماضي خلال مسيرة دعائية للمعارضة وأسفرت عن مقتل شخصين وإصابة آخرين.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات