بيترو يلوح لمناصريه بعد فوزه برئاسة محافظة بوغوتا (الفرنسية)

فاز زعيم حرب العصابات السابق في كولومبيا غوستافو بيترو برئاسة محافظة العاصمة بوغوتا، والتي تعد بلدية جديدة لرأس المال فى الدولة الكاريبية.

وتوقع الفائز تعزيز قوة بلدية بوغوتا بحلول يناير/كانون الثاني المقبل، وأن تقوم المدينة بتشغيل ثمانية ملايين شخص، بميزانية سنوية تقدر بسبعة مليارات دولار، فيما رأى محللون أنه من غير المرجح أن ترحب القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) بفوز بيترو لكنها ستراقبه عن كثب دون أن تعتبره علامة كبيرة على التقدم.

بدوره قال خوان كارلوس باولو من منظمة أفكار محلية (بارا لابازا) إن "الرسالة واضحة، وهي أنه طالما كنت تستخدم رأس المال الخاص في السياسة بطريقة قانونية، فإنه يمكن لبعض ذوي الرتب المتوسطة، وقادة القوات المسلحة الثورية الكولومبية تولي مناصب عليا".



وقاتل بيترو البالغ من العمر (51 عاما) مع حركة التمرد اليسارية (إم-19) على مدار العقدين الأخيرين ضد السلطات الكولومبية.

وحوكم بيترو عسكريا عام 1985 لعلاقته بمجموعة بالحركة المتمردة، التي ألتحق بها وهو طالب جامعي قبل أن يصبح فيما بعد خبيرا اقتصاديا، ثم عضوا بالكونغرس في فترة سابقة، وينحدر من أصول تنتمي للطبقة الوسطى.

كما جاء فى المركز الثالث عندما ترشح فى الانتخابات الرئاسية السابقة عام 2010.

المصدر : رويترز