فرانسوا هولاند المرشح الأوفر حظا لمنافسة ساركوزي في الرئاسيات القادمة (رويترز)

يدلي ناخبو اليسار الفرنسي اليوم الأحد بأصواتهم في انتخابات تمهيدية على الطريقة الأميركية لاختيار مرشحهم للانتخابات الرئاسية عام 2012، حيث تأمل المعارضة في أن يتمكن مرشحها من هزيمة الرئيس المنتهية ولايته نيكولا ساركوزي.

ويتنافس ستة مرشحين لتمثيل الحزب الاشتراكي -أكبر الأحزاب المعارضة في فرنسا- الذي لم يتمكن من الوصول إلى الحكم منذ رحيل الرئيس السابق فرانسوا ميتران عام 1995.

وتفتح مكاتب الاقتراع البالغ عددها حوالى عشرة آلاف أبوابها أمام الفرنسيين الذين يضعون أنفسهم في خانة القيم اليسارية مقابل مساهمة رمزية بقيمة يورو واحد.

ويعتبر الرئيس السابق للحزب الاشتراكي فرانسوا هولاند الأوفر حظا في الدورة الأولى للانتخابات التمهيدية، في مواجهة أقرب منافسيه رئيسة الحزب ورئيسة بلدية ليل مارتين أوبري ابنة رئيس المفوضية الأوروبية السابق جاك ديلور ووزيرة العمل في آخر حكومة يسارية تولت السلطة في سنوات الازدهار ما بين 1997 و2002.

ويتنافس هولاند وأوبري مع أربعة مرشحين آخرين وهم سيغولين رويال (58 عاما) صديقة هولاند السابقة وأم أبنائه الأربعة والتي خسرت الانتخابات الرئاسية في منافسة ساركوزي عام 2007، وإرنو مونتبور (48 عاما) الذي يعتبر من التيار اليساري في الحزب ومن مؤيدي الحمائية الأوروبية، ومانويل فالس (49 عاما) من تيار اليمين في الحزب، وأخيرا جان ميشال بايليه (64 عاما) رئيس حزب راديكاليي اليسار الصغير المتحالف مع الحزب الاشتراكي.

وأظهرت آخر استطلاعات الرأي الأسبوع الماضي تقدم هولاند الكبير مع حصوله على 43% من نوايا التصويت في صفوف مناصري اليسار مقابل 28% لمنافسته الرئيسية.

لكن المرشحين والمعلقين يبدون حذرا إزاء التوقعات بسبب عدم التأكد من نسبة المشاركة وتحديد الناخبين.

وقال هولاند "التخلص من ساركوزي ليس باهظ الثمن" في إشارة إلى ثقته الكبيرة في الفوز بالانتخابات الرئاسية إن تأكد ترشيحه، وأعلن مساء أمس السبت أنه يرغب في حصول "تصويت واضح في الدورة الأولى للانتخابات التمهيدية لكيلا تكون هناك أية شكوك" معتبرا في الوقت نفسه أنه "من المرجح" حصول دورة ثانية. من جهتها قالت مارتين أوبري إنها "واثقة كثيرا".

وإذا لم يحصل أي مرشح على نسبة 50% من الأصوات بالدورة الأولى فإن المرشحين اللذين نالا أعلى نسب تصويت يتنافسان في دورة ثانية تنظم الأحد المقبل.

وتجرى الانتخابات الرئاسية يوم 22 أبريل/ نيسان على أن تجرى جولة الإعادة في السادس من مايو/ أيار من العام المقبل.

المصدر : وكالات