هولاند يتصدر مرشحي اليسار الفرنسي
آخر تحديث: 2011/10/10 الساعة 02:14 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/10/10 الساعة 02:14 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/14 هـ

هولاند يتصدر مرشحي اليسار الفرنسي

هولاند: التخلص من ساركوزي ليس باهظ الثمن (الفرنسية-أرشيف)

تصدر الرئيس السابق للحزب الاشتراكي الفرنسي فرانسوا هولاند قائمة المرشحين لتمثيل الحزب الاشتراكي -أكبر الأحزاب المعارضة بفرنسا- في انتخابات الرئاسة الفرنسية القادمة.

وحصل هولاند في الفرز الأولي على أكثر من 40% من أصوات ما يزيد على مليون من أعضاء الحزب تم عدهم حتى الآن، فيما لم تتجاوز نسبة المصوتين لمنافسته الرئيسية ورئيسة الحزب ورئيسة بلدية ليل مارتين أوبري 30 %.

وإذا ما تأكدت هذه النتائج فإنها تعني أن أيا من المرشحين الاشتراكيين في الانتخابات التمهيدية للرئاسيات الفرنسية لم يحصل على نسبة 50% من الأصوات في الدورة الأولى، مما يعني إجراء جولة ثانية بين هولاند وأوبري يوم الأحد المقبل. 

ويأمل حزب المعارضة الرئيسي أن تؤدي أول انتخابات تمهيدية مفتوحة يجريها على مستوى البلاد الى إضفاء الشرعية على مرشحه، وسيكتسب هذا أهمية، خاصة بعد الفضيحة التي أجبرت عضوه المخضرم رئيس صندوق النقد الدولي السابق دومينيك ستراوس كان على ترك سباق الترشح.

ثمن غير باهظ
وصرح هولاند قبل اقتراع اليوم -الذي تنافس فيه مع خمسة آخرين بينهم صديقته السابقة وأم أبنائه الأربعة سيغولين رويال- بأن "التخلص من ساركوزي ليس باهظ الثمن".

وكانت مكاتب الاقتراع البالغ عددها حوالي عشرة آلاف فتحت أبوابها اليوم أمام الفرنسيين الذين يضعون أنفسهم في خانة القيم اليسارية مقابل مساهمة رمزية بقيمة يورو واحد.

وقد حل في المرتبة الثالثة -حسب الفرز الأولي- إرنو مونتبور الذي يعتبر من التيار اليساري في الحزب ومن مؤيدي الحمائية الأوروبية، حيث حصل على 17%، فيما لم تحصل رويال التي كانت مرشحة الحزب الاشتراكي لرئاسيات 2007 إلا على 7%، وهي نتيجة مخيبة للآمال بالنسبة لها، متقدمة بذلك على مانويل فالس الذي لم يحصل إلا على 5% فقط.

وتجرى الانتخابات الرئاسية الفرنسية يوم 22 أبريل/نيسان 2012 على أن تجرى جولة الإعادة في السادس من مايو/أيار من نفس العام.

المصدر : وكالات

التعليقات