ناتو: هزيمة القذافي بسرت وشيكة
آخر تحديث: 2011/10/8 الساعة 02:09 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/10/8 الساعة 02:09 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/12 هـ

ناتو: هزيمة القذافي بسرت وشيكة

ثوار ليبيا يحققون مكاسب متواصلة في مدينة سرت رغم مقاومة كتائب القذافي (الجزيرة)

قال مسؤول دفاعي أميركي رفيع إن قادة عمليات حلف شمال الأطلسي (ناتو) في ليبيا يعتقدون أن القوات الموالية للزعيم الليبي المخلوع معمر القذافي على وشك الهزيمة في مدينة سرت (وسط الشريط الساحلي)، وهي خطوة ضرورية من أجل إنهاء عمليات الحلف في ليبيا.

وتم تقديم تقديرات قادة الناتو إلى وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا الذي كان يزور قاعدة للبحرية الأميركية في مدينة نابولي الإيطالية يتخذها الأسطول السادس الأميركي مقرا له.

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه إن بانيتا تلقى تقارير عن وضع العمليات الجوية والبحرية التي تستهدف حماية المدنيين الليبيين من هجمات الموالين للقذافي، وأضاف أن القادة أبلغوا بانيتا في جلسات مغلقة أن القذافي لم يعد يملك فعليا سيطرة أو قيادة على المليشيات التي تدعمه.

وقال المسؤول إن الموالين للقذافي الذين يقاتلون في سرت، مسقط رأس القذافي وآخر معاقل العمليات القتالية الرئيسية ضد حكام ليبيا الجدد سيهزمون على الأرجح خلال أيام أو أسابيع.

وتعد هزيمة كتائب القذافي في سرت خطوة رئيسية لتحديد موعد إنهاء الناتو لعملياته في ليبيا التي انطلقت في 21 مارس/آذار الماضي، وتتضمن حظر طيران وهجمات جوية على القوات التي تهاجم المدنيين وحظرا بحريا للسلاح.

وقال المسؤول الدفاعي إن "الجميع يدرك أن الوضع سيدخل مرحلة جديدة في المستقبل القريب"، وأضاف أن القادة أخبروا بانيتا أن قدرة المجلس الوطني الانتقالي الليبي على توفير الأمن وعلى الحكم في تحسن.

لكن المسؤول الدفاعي أشار إلى أن المجلس الانتقالي لا يزال في حاجة إلى اتخاذ خطوات إضافية لضمان قدرته على توفير الأمن على المدى الطويل، وتابع أن هذا ربما يتطلب دعما خارجيا، دون أن يوضح طبيعة هذا الدعم أو الدول التي قد توفره.

المصدر : رويترز