باكستانيون يحيطون ببعض قتلى من الشيعة سقطوا بهجوم يوم 20 سبتمبر الماضي (الفرنسية)

نقل مراسل الجزيرة في إسلام آباد عن مصادر أمنية باكستانية أن ما لا يقل عن 13 شخصا قتلوا، وجرح ثمانية آخرون بعد أن فتح مجهولون النار على حافلة كانت متجهة من مدينة كويتا عاصمة إقليم بلوشستان الباكستاني إلى منطقة دلبندين على الحدود الإيرانية.

وقالت مصادر مطلعة إن الدوافع قد تكون طائفية حيث إن غالبية القتلى من الشيعة. ويعد الحادث الثاني من نوعه خلال أسبوعين. إلا أنه لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الحادث.

وأشارت مصادر بالشرطة إلى أن المهاجمين اعترضوا الحافلة عند ضواحي كويتا عندما كانوا متجهين إلى حدود إيران وأطلقوا النار على الركاب وهم من الأقلية الشيعية في البلاد.

وكان 26 على الأقل من الزوار الشيعة قد لقوا مصرعهم في 20 سبتمبر/أيلول الماضي بينما كانوا في طريقهم إلى إيران.

المصدر : الجزيرة + وكالات