انتشال مزيد من ضحايا زلزال تركيا
آخر تحديث: 2011/10/28 الساعة 12:55 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/10/28 الساعة 12:55 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/2 هـ

انتشال مزيد من ضحايا زلزال تركيا


تمكن رجال الإنقاذ الأتراك صباح اليوم من انتشال ثلاثة أشخاص بينهم صبي (13 عاما) من تحت أنقاض مبان سكنية بمدينة إرجش شرقي تركيا -والأكثر تضررا من الزلزال- ونقلهم إلى المستشفى لعلاجهم من آثار الجفاف.

وبعد مرور خمسة أيام على وقوع الزلزال المدمر الذي ضرب شرقي البلاد، تتواصل الجهود التي يبذلها رجال الإنقاذ لانتشال مزيد من الأحياء أو الضحايا من تحت الأنقاض بعد مرور ما يزيد عن مائة ساعة منذ وقوع الزلزال.

وتزامنت الجهود مع وقوع زلزال آخر، أمس، في ولاية حكاري التركية الحدودية مع إيران والعراق بقوة 5.4 درجات على مقياس ريختر، ولم تتوفر معلومات عن الخسائر التي أسفر عنها الزلزال الجديد، الذي تسبب في حالة من الذعر لدى سكان الولاية والولايات التركية المجاورة.

تقديرات
وفي الأثناء أعلن مركز مواجهة الأزمات التابع للحكومة التركية أن حصيلة قتلى الزلزال الذي وقع يوم الأحد الماضي وألحق الدمار بمحافظة "وان"، ارتفعت إلى 570 قتيلا.

وأكد المركز أنه تم إنقاذ 186 شخصا، غير أن الآمال تتضاءل بشأن العثور على المزيد من الناجين.

وعلى صعيد الإصابات ترددت تقارير تفيد بأن ما يقدر بنحو ألفين و555 أصيبوا بجروح جراء الزلزال.

فيما ازدادت الأوضاع التي يواجهها الناجون سوءا جراء تساقط ثلوج خفيفة على المنطقة، حيث ينتظر بعضهم السلطات لتوفر لهم الخيام أو أماكن إيواء أخرى.

عمليات إنقاذ بمناطق كردية شرقي تركيا (رويترز)
مساعدات وانتقادات
على صعيد آخر، قالت السياسية الكردية ليلى زانا فى معرض انتقادها للحكومة التركية على قرارها الأولي برفض المساعدات الخارجية إنه "كان من الممكن أن تصل المساعدات إلى المنطقة التي تقطنها أغلبية من الأكراد بشكل أسرع".

وأضافت في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية في قرية جويجلي "إذا كانت تركيا دولة متقدمة، لكانت ستقبل بالمساعدات الدولية لتسريع وتيرة جهود الإنقاذ"، منتقدة في الوقت ذاته السلطات في محافظة "وان" لعدم التنسيق مع حزب السلام والديمقراطية الكردي.

وتأتي تلك التصريحات في الوقت التي وافقت فيه السلطات التركية -بعد تردد- على قبول مساعدات من الدول الأخرى بما فيها إسرائيل.

حيث هبطت طائرة إسرائيلية بمطار في العاصمة التركية أنقرة أمس الخميس، حاملة على متنها منازل جاهزة للناجين تشمل الاحتياجات الأساسية تتطلبها الأسر المنكوبة، ومن المتوقع أن تُرسل ثلاث طائرات تحمل مساعدات إلى تركيا في غضون يومين.

وفي السياق ذاته أمر الملك السعودي عبد الله بن عبدالعزيز، أمس الخميس، بتقديم خمسين مليون دولار أميركي لمساعدة تركيا في مواجهة آثار الزلزال القوي الذي تعرضت له البلاد يوم الأحد الماضي حسب ما ذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس).

المصدر : وكالات

التعليقات