متظاهرو "احتلوا وول ستريت" يخشون استمرار القمع الأمني (رويترز-أرشيف)

اعتقلت الشرطة الأميركية 53 شخصًا من متظاهري حركة "احتلوا وول ستريت" خلال إخلائها متنزّهًا عامًّا في مدينة أتلانتا بولاية جورجيا الأميركية الأربعاء، وذلك غداة اقتحام مخيم احتجاجي في مدينة أوكلاند بولاية كاليفورنيا واعتقال 85 شخصًا.

ويتخوف كثير من المشاركين في تلك المظاهرات من تعامل الشرطة بعد استخدامها للعنف عدة مرات في حق احتجاجات سلمية، بحسب المشاركين فيها.

وفى ولاية كاليفورنيا يساهم مشهد التعزيزات الأمنية في أوكلاند، في توتر متظاهري حركة "احتلوا وول ستريت"، الذين اعتبروا هذه الإجراءات غير مبررة ويمكن أن تؤدي إلى استخدام العنف ضد المحتجين كما حدث في الشهر الماضي، حيث أصيب أحد المحتجين بجروح بالغة.

ووجه مسؤولون في المدن التي تشهد تلك الحركات الاحتجاجية، رسائل للمتظاهرين في المخيمات تحثهم فيها على احترام القوانين وعدم الإضرار بالممتلكات العامة أو مصالح السكان، وهي مطالب أكد المحتجون استجابتهم لها.

وكانت حركة "احتلوا وول ستريت" قد استلهمت اسمها من شارع المال والأعمال الشهير في نيويورك، حيث بدأت هناك أولى الاحتجاجات في 17 سبتمبر/ أيلول الماضي، للتنديد بما يوصف بجشع الشركات الكبرى وتمركز المال لدى فئات محدودة، ثم ما لبثت الاحتجاجات أن توسعت لتشمل ولايات ومدنا أميركية وعواصم غربية وعالمية منها لندن وطوكيو وأوتاوا وسيدني.

المصدر : أسوشيتد برس