باراك قرر تشكيل حزب جديد باسم هعتسماؤوت (الفرنسية-أرشيف)

أوردت وسائل إعلام إسرائيلية اليوم أن رئيس حزب العمل الإسرائيلي وزير الدفاع إيهود باراك قرر مع أربعة أعضاء من الكنيست الانسحاب من حزب العمل وتشكيل حزب جديد باسم هعتسماؤوت (الاستقلال).

ومن المنتظر أن يعقد باراك مؤتمرا صحفيا للإعلان عن انسحابه من العمل وتشكيل قائمة جديدة مع ماتان فيلناي نائب وزير الدفاع ووزير الزراعة شالوم سيمهوم بالإضافة إلى النائبتين عينات ولف وأوريت نوكيد.
 
وذكر مصدر برلماني أن باراك أعلن قراره في رسالة إلى البرلمان، ولم يتضح على الفور تأثير الإجراء المفاجئ الذي اتخذه باراك على الحكومة.
وفي تعليقه على خطوة باراك، قال عضو الكنيست إيتان كابل إن "هذا الإعلان يثبت أن هؤلاء الأشخاص دمروا حزب العمل بشكل نهائي وعليهم أن يعتذروا لي ولرفاقي"، في إشارة إلى أعضاء الكنيست الذين عارضوا انضمام العمل للحكومة.

وأضاف كابل أن "هذا الإعلان دراماتيكي، لكنه بالتأكيد لم يفاجئني فأنا أدعي منذ عامين أن حزب العمل أنهى طريقه".

ويشغل حزب العمل في الكنسيت الحالي 13 مقعدا من بين 71 يسيطر عليها ائتلاف رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الذي يضم 120 عضوا.
 
لكن الحزب الذي كان يهيمن يوما على الساحة السياسية في إسرائيل شغل مركزا متأخرا في استطلاعات الرأي العام الماضي وسط توقعات بانهياره في الانتخابات المقبلة.

المصدر : وكالات