مقتل 19 بتفجير مركز شرطة بباكستان
آخر تحديث: 2010/9/6 الساعة 13:40 (مكة المكرمة) الموافق 1431/9/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/9/6 الساعة 13:40 (مكة المكرمة) الموافق 1431/9/27 هـ

مقتل 19 بتفجير مركز شرطة بباكستان

 سكان محليون يبحثون عن ضحايا تحت أنقاض مركز الشرطة المدمر في لاكي مروات (الفرنسية)
 
أعلنت حركة طالبان باكستان مسؤوليتها عن الهجوم الذي استهدف مركزا للشرطة في منطقة لاكي مروات شمال غربي باكستان، وأسفر عن مقتل 19 شرطيا وجرح 43 آخرين.
 
وقال الناطق باسم طالبان إحسان الله إحسان للجزيرة إن الحركة شنت الهجوم انتقاما لعمليات الجيش ضدها.
 
وأشار مراسل الجزيرة في باكستان إلى أن عناصر الشرطة كانوا نياما وقت تنفيذ الهجوم، مشيرا إلى أن مدرسة تعرضت لأضرار جراء التفجير الذي نفذ بسيارة مفخخة بكميات كبيرة من المتفجرات.
 
وأسفر الهجوم الذي وقع في إقليم خيبر بختون خوا القريب من منطقة القبائل، عن هدم أجزاء من مبنى مركز الشرطة، كما دمر سيارة مدرسية في الشارع المزدحم المجاور.
 
يذكر أن أكثر من مائة شخص لقوا حتفهم وأصيب أكثر من 400 في هجومين قبل أيام تبنتهما حركة طالبان باكستان في مدينة لاهور شرقي البلاد وبلدة كويتا جنوب غربيها.
 
هجمات دامية
وشهدت باكستان موجة من الهجمات الدامية منذ عام 2007 خلفت أكثر من 3600 قتيل اتهمت حركة طالبان باكستان بتنفيذ أغلبها.
 
وتزامنت الهجمات الأخيرة مع إدراج واشنطن الأربعاء الماضي رسميا اسم طالبان باكستان على القائمة الأميركية السوداء للمنظمات الإرهابية, وأصدرت مذكرة توقيف ضد زعيمها حكيم الله محسود لاتهامه بالوقوف وراء مقتل سبعة أميركيين من عناصر الاستخبارات الأميركية.
 
وهددت طالبان باكستان الجمعة بشن هجمات في الولايات المتحدة وأوروبا "قريبا جدا"، بعد يومين من إدراجها على قائمة المنظمات الإرهابية.
 
وكانت طالبان باكستان قد تبنت عدة هجمات على مصالح أميركية أبرزها محاولة تفجير سيارة مفخخة بميدان تايمز بنيويورك في مايو/أيار الماضي, وتفجير استهدف القنصلية الأميركية ببيشاور في أبريل/نيسان الماضي, وهجوم على قاعدة عسكرية أميركية في خوست بأفغانستان في ديسمبر/كانون الأول 2009.
المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات