التشيك ضد هيمنة أممية على الاقتصاد
آخر تحديث: 2010/9/26 الساعة 10:52 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/9/26 الساعة 10:52 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/18 هـ

التشيك ضد هيمنة أممية على الاقتصاد

كلاوس طلب أن تترك الأمم المتحدة دور مكافحة الأزمة الاقتصادية للحكومات المحلية (الأوروبية)

انتقد الرئيس التشيكي فاتسلاف كلاوس دعوات الأمم المتحدة إلى زيادة تحكم المؤسسات الدولية في الاقتصاد العالمي، قائلا إن العالم "يسير في الاتجاه الخطأ" في مكافحة الأزمة الاقتصادية، ودعا المنظمة الدولية إلى خفض نفقاتها والابتعاد عن العلوم بما في ذلك التغير المناخي.
 
وقال كلاوس في كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة السبت إن الحل في معالجة الأزمة الاقتصادية العالمية لا يكمن في "خلق وكالات حكومية وفوق وطنية جديدة أو في السعي للحكم العالمي للاقتصاد العالمي".
 
وطالب بأن تترك الأمم المتحدة والمنظمات الدولية هذا الدور للحكومات الوطنية، وتتجه هي إلى خفض نفقاتها وتقليص إداراتها وتترك الحلول لحكومات الدول الاعضاء.
 
وكان كلاوس الذي أشرف على الخصخصة بعد انهيار الشيوعية في بلاده، يرد -في ما يبدو- على كلمة الرئيس السويسري للجمعية العامة جوزيف ديس الذي دعا في افتتاح الدورة إلى أن تمارس الأمم المتحدة بشكل شامل دورها القيادي العالمي.
 
كما انتقد كلاوس طريقة معالجة الأزمة الاقتصادية العالمية على اعتبار أن "إجراءات مكافحة الأزمة التي تم اقتراحها ويتم جزئيا بالفعل تنفيذها، نابعة من افتراض أن الأزمة نتيجة إخفاق الأسواق، وأن الوسيلة السليمة للخروج من ذلك هي مزيد من تنظيم الأسواق.
 
ورأى أن هذا "افتراض خاطئ" وأنه من المستحيل منع حدوث أزمات أخرى من خلال التدخلات التنظيمية وعمليات مماثلة من جانب الحكومات.
 
واعتبر كلاوس أن هذا التصرف لن يؤدي إلا إلى "تدمير الأسواق، ومعها فرص النمو والازدهار الاقتصادي في الدول المتقدمة والنامية على السواء".
المصدر : رويترز

التعليقات