إيساف تعلن مقتل مسلحين بأفغانستان
آخر تحديث: 2010/9/24 الساعة 23:35 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/9/24 الساعة 23:35 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/16 هـ

إيساف تعلن مقتل مسلحين بأفغانستان

إيساف أعلنت مقتل مسلحين هاجموا قاعدة للناتو في غرديز (الفرنسية-أرشيف)

أعلن حلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان ومسؤولون أفغان عن مقتل 11 مسلحا اليوم الجمعة، في حادثين منفصلين أحدهما غارة جوية قرب العاصمة كابل، والآخر صد هجوم شنه مسلحون على قاعدة للحلف بولاية بكتيا في شرق البلاد.
 
وقال متحدث باسم قوة المساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان (إيساف) إن "خمسة انتحاريين هاجموا قاعدة للناتو في مدينة غرديز" بولاية بكتيا قرب الحدود مع باكستان، لكن قوات الحلف تمكنت من قتلهم.
 
وأضاف بيان إيساف أن الهجوم بدأ عندما حاولت عربة يتبعها عن كثب أربعة مسلحين يرتدون سترات ناسفة، اختراق منطقة حصينة في القاعدة، لكن العربة دمرت وقتل باقي المهاجمين "ولم تقع إصابات في صفوف إيساف".
 
وقد أعلن المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد أن عشرة مقاتلين شاركوا في الهجوم تمكن بعضهم من دخول القاعدة، في حين قال روح الله سامون المتحدث باسم حاكم بكتيا إن حارس أمن وجنديا أفغانيين أصيبا بجروح.
 
يشار إلى أن القوات الأميركية تشكل أغلب قوات إيساف في ولاية بكتيا، وأن مقر فريق إعادة بناء الولاية الذي تقوده الولايات المتحدة يقع في مدينة غرديز.

زيادة قوات التشيك
كما أعلنت إيساف أن ستة مسلحين لقوا حتفهم في غارة شرقي العاصمة الأفغانية استهدفت قاري منصور أحد زعماء شبكة سراج الدين حقاني وأكدت أنه كان بين القتلى.
 
واتهمت إيساف منصور بأنه تلقى تعليمات مباشرة من قيادة شبكة حقاني التي تنشط في باكستان ضد القوات الأجنبية والحكومة في كابل، لتنفيذ هجمات في العاصمة الأفغانية.
 
وفي مدينة مزار شريف في شمال البلاد، قتل طفل وجرح 27 مدنيا عندما أخطأ مهاجم بسيارة ملغومة قافلة تابعة لإيساف وأصاب حافلة بدل الهدف المفترض، حسب مسؤولين محليين.
 
على صعيد آخر أعلنت التشيك عزمها إرسال قوة إضافية إلى أفغانستان قوامها نحو مائتي جندي، ليرتفع بذلك قوام قوتها في البلاد إلى 730 جنديا.
المصدر : وكالات