هجمات انتقامية للأميركيين بأفغانستان
آخر تحديث: 2010/9/20 الساعة 09:20 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/9/20 الساعة 09:20 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/12 هـ

هجمات انتقامية للأميركيين بأفغانستان

 
اتهم أهالي مديرية خوغياني بولاية ننغرهار شرق أفغانستان القوات الأميركية بشن عمليات انتقامية ضد المدنيين، وذلك بعد مقتل عشرة مدنيين في عملية أميركية بالمنطقة مساء السبت، وقد شيع سكان مديرية خوغياني قتلاهم أمس وسط أجواء من الغضب.
 
وفي تطور آخر اعتقلت القوات الأجنبية مصور الجزيرة رحمت الله نيكزاد العامل بولاية غزني الليلة الماضية. ولم توجه القوات الأجنبية أي تهمة لمصور الجزيرة، كما لم تطلقه حتى الآن. وكانت هذه القوات دهمت بيت المصور منتصف الليلة الماضية.
 
وقد بررت القوات الأميركية في بيان لها العملية في ننغرهار بتعقب مسلحين من حركة طالبان بينهم قائد ميداني لاذ بالفرار.
 
وكانت القوات الدولية للمساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان (إيساف) بقيادة حلف شمال الأطلسي (ناتو) أشارت في وقت سابق أمس إلى أنها تمكنت بمساعدة قوات أفغانية من قتل قائد ميداني لطالبان وستة مسلحين آخرين في ننغرهار، لكن مسؤولين أفغانا قالوا إن القتلى قد يكونون مدنيين.
 
في سياق متصل كشفت صحيفة واشنطن بوست أمس أن جنودا أميركيين متورطون في فضيحة قتل مدنيين أفغان للتسلية.
 
وأوضحت الصحيفة أن الهجوم الذي شنه الجنود في 15 يناير/كانون الثاني الماضي في ولاية قندهار لم يكن مبررا، وأضافت أن الجنود المتهمين قطعوا جثثا وصوروها واحتفظوا بجماجم وعظام بشرية.

وحسب عريضة اتهام بحق هؤلاء الجنود فإن ذلك الهجوم المميت غير المبرر الذي شهدته قرية محمد كالاي في قندهار، مثل بداية لموجة من الهجمات ضد المدنيين الأفغان استمرت لأشهر وأدت إلى حوادث مروعة تعد من أسوأ ما اتهم الجنود الأميركيون بالقيام به منذ غزو أفغانستان عام 2001.

تطورات ميدانية
وفي إطار التطورات الميدانية قالت قوات إيساف إن قائدا محليا في شبكة حقاني وثلاثة مسلحين قتلوا في قصف جوي السبت بولاية بكتيا شرقي البلاد.
 
كما لقي ستة أطفال مصرعهم في ولاية قندز شمال أفغانستان أمس كانوا يلعبون بقذيفة صاروخية قالت مصادر محلية إنها أطلقت السبت ولم تنفجر.
 
وفي ولاية بلخ عثر على جثث ثلاثة من أعضاء اللجنة الانتخابية الأفغانية اختطفوا أول أمس أثناء عمليات الاقتراع بالانتخابات البرلمانية.
 
من جهة أخرى قالت وزارة الدفاع البريطانية إن اثنين من جنودها في أفغانستان قتلا أول أمس في انفجار استهدف دوريتهم في هلمند جنوبي أفغانستان، كما قتل جندي آخر من قوات ناتو شمال أفغانستان، دون ذكر تفاصيل عنه وفق بيان للقوات الدولية.
المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات