نجاد: تستطيع أميركا التعويض عن خطوة الإفراج عن شورد بالإفراج عن الإيرانيين بسجونها (الفرنسية-أرشيف)

طالب الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد بإطلاق سراح إيرانيين مسجونين في الولايات المتحدة الأميركية مقابل الإفراج عن الأميركية سارة شورد.

وقال نجاد لشبكة أنباء خبر في مقابلة على الهواء إن إطلاق شورد كان من جانب واحد, وإن أميركا تستطيع التعويض عن الخطوة بإطلاق سراح الإيرانيين الموجودين في سجونها الذين اعتقلوا لاتهامهم بانتهاك العقوبات الدولية بتصدير سلع إلى إيران يمكن أن تستخدم في البرامج العسكرية والنووية.

وقالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إن أميركا تشعر بالارتياح لقرار إيران الإفراج عن شورد, التي اعتقلت مع رجلين أميركيين في يوليو/تموز 2009 بالقرب من حدود إيران مع العراق.

وكانت إيران قد اتهمت الأميركيين الثلاثة بالتجسس, ورفض مسؤولون أميركيون وعائلات المحتجزين الاتهامات قائلين إنهم عبروا الحدود بعدما ضلوا الطريق أثناء نزهة جبلية في شمال العراق.

وزادت القضية من تدهور العلاقات الإيرانية الأميركية المتوترة بالفعل بسبب الاتهامات الموجهة لإيران بشأن برنامجها النووي.

المصدر : وكالات