ارتفاع القتلى بانتخابات أفغانستان
آخر تحديث: 2010/9/18 الساعة 16:56 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/9/18 الساعة 16:56 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/10 هـ

ارتفاع القتلى بانتخابات أفغانستان

15 أفغانيا سقطوا بهجمات صاروخية شنتها طالبان اليوم على مراكز الاقتراع (الفرنسية-أرشيف)

ارتفع عدد القتلى الذين سقطوا اليوم في هجمات صاروخية أثناء الانتخابات البرلمانية الأفغانية إلى 15 شخصا معظمهم من رجال الأمن، وسط تفشي عمليات التزوير.

وقال مراسل الجزيرة في أفغانستان سامر علاوي إن بعض الهجمات كانت أعنف من تلك الهجمات التي وقعت في الانتخابات السابقة.

ففي ولاية نمروز جرت بعض الاشتباكات المتفرقة بين رجال الشرطة وعناصر من حركة طالبان، وفي ولاية هرات سقط عدد من الصواريخ على مراكز الاقتراع دون أن تسجل إصابات.

وفي جنوب شرق أفغانستان، تمكنت طالبان من منع إجراء الاقتراع في بعض المراكز الانتخابية.

الرئيس الافغاني بعدما أدلى بصوته (الفرنسية)
تزوير
وبينما تراجع معدل الإقبال في ساعات الظهيرة، يجد المرشحون أنفسهم في قفص الاتهام بارتكاب عمليات تزوير في المناطق النائية.

فقد تمكن بعض الأفغان من إزالة الحبر الذي كان يفترض أنه لا يُمحى عن الأصابع، في محاولة للإدلاء بمزيد من الأصوات في انتخابات برلمانية سلمت الحكومة بأنه ستعتريها مخالفات.

وأكد بعض الناخبين والعاملين في الحملات الانتخابية والمراقبين أن بعض بقع الحبر تمحى بسهولة.

من جانبه دعا محمد فؤاد الذي يراقب الانتخابات لصالح أحد المرشحين في كابل إلى استخدام الحبر الأسود -بدلا من الأزرق- لأنه لا يمحى.

وفي مدينة هرات شكى ناخبون إلى مسؤولين عن مكافحة الغش لكون البعض استخدم مذيبات كيمائية لإزالة بقعة الحبر.

وكانت الانتخابات الرئاسية العام الماضي قد شابها تزوير واسع النطاق، إذ تبين لاحقا أن ثلث الأصوات التي حصل عليها الرئيس حامد كرزاي مزورة وتعهدت الحكومة بإجراء انتخابات أكثر نزاهة هذا العام.

وكان مراسل الجزيرة قد نقل عن أحد أعضاء لجنة المراقبة تأكيده وجود عمليات تزوير عبر استخدام البطاقات الانتخابية المزورة إلى جانب محاولات التصويت أكثر من مرة.

وقال مسؤولو الانتخابات قبل الاقتراع إنهم عثروا على آلاف من بطاقات تسجيل الناخبين المزورة في مختلف أنحاء أفغانستان.

المصدر : الجزيرة + رويترز

التعليقات