قتلى بغارات جوية شمال باكستان
آخر تحديث: 2010/9/15 الساعة 07:06 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/9/15 الساعة 07:06 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/7 هـ

قتلى بغارات جوية شمال باكستان

جانب من آثار غارات جوية يعتقد أنها أميركية على المناطق القبلية بباكستان (الفرنسية-أرشيف)

أفاد مراسل الجزيرة في إسلام آباد نقلا عن مصدر أمني بأن خمسة أشخاص قتلوا فجر اليوم جراء هجمات صاروخية نفذتها طائرات تجسس من دون طيار يعتقد أنها أميركية في منطقة دربا خيل التابعة لمقاطعة شمال وزيرستان القبلية في باكستان.
 
وأشار المصدر إلى أن تلك الغارات استهدفت سكانا محليين أثناء محاولتهم نقل ضحايا ورفع أنقاض منزل استهدف في وقت سابق.
 
ومن جهتها نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول أمني باكستاني قوله إن "عددا من الطائرات الأميركية من دون طيار أطلقت سبعة صواريخ على معسكرات للمتمردين فجر اليوم وقتلت ما لا يقل عن خمسة منهم".
 
وأشار المصدر إلى أن الغارات استهدفت مقاتلي شبكة جلال الدين حقاني المتهمة بالتحالف مع حركة طالبان لمقاتلة قوات التحالف الدولي المنتشرة في أفغانستان.
 
ونقلت أسوشيتد برس عن مسؤول رفيع في المخابرات الأميركية في أفغانستان قوله إن الولايات المتحدة تتوفر على تقارير تفيد بأن قادة جماعة حقاني يخضعون حاليا للضغط  بسبب هذه العمليات العسكرية.
 
وكان 15 شخصا قد قتلوا أمس في هجمات مماثلة في نفس المنطقة.
 
وأفادت مصادر أمنية باكستانية بأن الطائرات الأميركية من دون طيار شنت منذ الثاني من سبتمبر/أيلول الجاري 12 غارة، ما أدى إلى مقتل 50 شخصا في إقليم وزيرستان الشمالي خصوصا من المسلحين.
 
أداة حيوية
ويقول المسؤولون في واشنطن إن مثل تلك الهجمات تعد أداة حيوية لحماية الجنود الأجانب في أفغانستان، ولا سيما أنها قتلت عددا كبيرا من كبار القاعدة بمن فيهم زعيم حركة طالبان باكستان بيت الله محسود.
 
وقد سقط أكثر من 1000 شخص في ما لا يقل عن 100 هجمة بهذه الطائرات في باكستان منذ العام 2008.
 
يذكر أن باكستان أدانت الهجمات الصاروخية وتعدها انتهاكا لسيادتها، وحذرت من أن سقوط المدنيين من شأنه أن يعمق المشاعر المناهضة للولايات المتحدة ويعقد الحرب على ما يسمى بالإرهاب.
 
غير أن الكثيرين يشكون في أن ثمة اتفاقا مبرما بين البلدين بشأن الهجمات الصاروخية التي تشنها الطائرات من دون طيار.
المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات