هيرمان ناكيرتس يرأس عمليات التفتيش في إيران ودول أخرى (الأوروبية-أرشيف)

عين يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية البلجيكي هيرمان ناكيرتس الخبير في الشأن الإيراني في منصب كبير مفتشي الوكالة خلفا لأولي هاينونين الذي استقال في يوليو/تموز الماضي.
 
ومن المتوقع أن يرأس ناكيرتس (59 عاما) إدارة الضمانات التابعة لوكالة الطاقة الذرية التي تتحقق من عدم تحويل مسار البرامج النووية للدول إلى أهداف عسكرية.
 
وقال دبلوماسي غربي على هامش اجتماع مغلق لمجلس محافظي الوكالة المكون من 35 عضوا إن أمانو أبلغ المندوبين بتعيين ناكيرتس ولم يكن هناك أي اعتراض على التعيين.
 
وأشار دبلوماسيون إلى أن التعيين سيساعد في استمرار عملية التحقيق المعقدة التي تقوم بها الوكالة في أنشطة إيران النووية التي يعتقد الغرب أنها تسعى لصنع أسلحة وهو ما تنفيه طهران.
 
ويرأس ناكيرتس عمليات التفتيش في إيران ودول أخرى في الشرق الأوسط وفي جنوب آسيا وأفريقيا.
 
وكان ناكيرتس نائبا لرئيس الضمانات العالمية السابق الفنلندي أولي هاينونين الذي استقال في يوليو/تموز الماضي لأسباب شخصية بعد نحو 30 عاما من العمل في الوكالة النووية التي تتخذ من فيينا مقرا لها.
 
وقبل صعوده السريع على مدى أربع سنوات في الوكالة كان ناكيرتس مسؤولا كبيرا في قسم الضمانات بالهيئة الأوروبية للطاقة الذرية (يوروتوم) وعمل مهندسا كيميائيا ونوويا.

المصدر : وكالات