استياء تركي لبطء التفاوض مع أوروبا
آخر تحديث: 2010/9/11 الساعة 20:49 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/9/11 الساعة 20:49 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/3 هـ

استياء تركي لبطء التفاوض مع أوروبا

داود أوغلو متوسطا نظراءه الأوروبيين (الفرنسية)

نددت تركيا بتباطؤ وتيرة المحادثات لانضمامها للاتحاد الأوروبي خلال اجتماع لوزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي اليوم في بروكسل.
 
وقال وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو خلال مؤتمر صحفي "عبرت خلال اجتماع اليوم عن استيائنا من بطء المحادثات، قلت ذلك بوضوح، وتيرة سير المحادثات لا تعجبنا".
 
وكانت مباحثات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي قد بدأت عام 2005، إلا أنها حققت تقدما محدودا بسبب معارضة ألمانيا وفرنسا, وتعتبر القضية القبرصية عقبة أمام سعي أنقرة للحصول على عضوية الاتحاد الذي ينتمي إليه 27 بلدا.
 
وقالت مفوضة العلاقات الخارجية في الاتحاد كاثرين أشتون إن أنقرة تلعب دورا مهما في الساحة العالمية وإن الوزراء الأوروبيين سيبحثون سبل تعزيز العلاقة معها.
 
لندن وبرلين
من جهته قال وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ "من المهم إظهار شيء من الحركية لانضمام تركيا، وبريطانيا ستحاول المضي قدما في هذا الاتجاه خلال الأشهر القليلة القادمة".
 
في المقابل قال وزير الخارجية الألماني غيدو فسترفيله إن الاتحاد الأوروبي "سيقوم بمشاورات عميقة لبناء علاقات مع تركيا" بدل التركيز على محادثات انضمامها إلى الاتحاد.
 
واستدعي داود أوغلو لعقد الاجتماع مع نظرائه الأوروبيين الذين عرضوا عليه تطوير "حوار إستراتيجي" بشأن قضايا عالمية غير متصلة بمحادثات انضمام تركيا للاتحاد، من بينها السلام بالشرق الأوسط والأزمة مع إيران ودور أنقرة بالبوسنة والهرسك حيث تتمتع بنفوذ قوي.
 
وقال أوغلو إن تركيا لن تقبل أي تعويض أو بديل عن مسار الانضمام, وإن الحوار الإستراتيجي ليس تعويضا أو بديلا, مضيفا أنه من غير قوة دافعة إلى الانضمام للاتحاد سيكون من الصعب تطوير مثل هذا الحوار الإستراتيجي.
 
وتعرض فرنسا وألمانيا على تركيا رتبة "شريك متقدم" بديلا عن عضويتها الكاملة في الاتحاد الأوروبي.
المصدر : وكالات