ارتفاع عدد قتلى فيضانات الصين
آخر تحديث: 2010/8/8 الساعة 16:36 (مكة المكرمة) الموافق 1431/8/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/8/8 الساعة 16:36 (مكة المكرمة) الموافق 1431/8/27 هـ

ارتفاع عدد قتلى فيضانات الصين

صور بثها تلفزيون الصين اليوم لبلدة جوكو أكثر المناطق تضررا بالفيضان (الفرنسية)

قتل أكثر من 130 شخصا وفقد ألفان على الأقل في انزلاقات أرضية سببتها أمطار غزيرة هطلت الجمعة على الأجزاء الجنوبية من إقليم غانسو في الشمال الغربي من الصين حيث حلّ رئيس الوزراء وين جياباو لتفقد الوضع، ونشر الجيشُ آلاف الجنود للمساعدة في عمليات الإنقاذ.

وسُجّلت أكبر الأضرار في بلدة جوكو مركز منطقة غانان التي يسكنها عدد كبير من التبتيين، والتي غرق نصفها تحت الماء حسب ما نقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن مسؤول محلي.

وجرف الطمي -الذي بلغ ارتفاعه أحيانا مترا كاملا- بيوت الطين والسيارات ودفع بها إلى نهر بايلونغ الذي يشق البلدة التي يقطنها 40 ألف نسمة تقريبا، مما أحدث انسدادا في مجرى النهر وجعله يفيض حسب ما ذكرت السلطات.

رئيس الوزراء
وطلب رئيس الوزراء من الخبراء خططا سريعة لإنهاء انسداد النهر،  في حين نقل الجيش خبراء المتفجرات جوا إلى المنطقة لإحداث تفجير يسمح بأن تتدفق مجددا المياهُ التي احتقنت على طول خمسة كيلومترات. 

ارتفاع الطمي بلغ أحيانا مترا كاملا (الفرنسية)
وتحدث التلفزيون الرسمي عن إجلاء 45 ألف شخص، لكن تجمع الطمي والصخور وضيق مسالك هذه المنطقة الجبلية يعيق عمليات الإنقاذ، ويحول دون وصول الآليات الثقيلة مما جعل أفراد فرق الإغاثة يعتمدون على الرفوش وعلى أياديهم العارية حسب شينخوا.

ودفن نحو 300 منزل تحت الطمي الذي جرف الطرق والسدود، وقطع الاتصالات والماء والكهرباء عن أجزاء واسعة في الأجزاء الجنوبية من إقليم غانسو.

وتوقفت الأمطار الغزيرة، لكن مكتب الأرصاد الجوية المحلي توقع هطول مزيد منها على مناطق مصب نهر بايلونغ الثلاثاء والأربعاء.

خسائر فادحة
وقتل أو فقد في الصين بسبب الفيضانات في الأشهر السبعة الأولى من العام نحو ألفي شخص، وأجلي 12 مليون شخص من بيوتهم، إضافة إلى 1.4 مليون بيت مدمر.

كما ألحقت خسائر بنحو 40 مليار دولار، وكانت المناطق الأكثر تضررا الواقعةُ في الشمال الشرقي من البلاد حيث غرقت قرى بأكملها على الحدود مع كوريا الشمالية، التي أُعلن فيها أيضا عن فيضانات جرفت بيوتا وطرقات وسكك حديد وأراضي زراعية بمحافظة هامكيونغ الجنوبية وبيونغان الشمالية قرب الحدود مع الصين، دون أن تُقدّم أرقاما لعدد الضحايا المحتملين.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات