إيساف تعلن قتل مسؤول بالقاعدة
آخر تحديث: 2010/8/16 الساعة 14:36 (مكة المكرمة) الموافق 1431/9/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/8/16 الساعة 14:36 (مكة المكرمة) الموافق 1431/9/7 هـ

إيساف تعلن قتل مسؤول بالقاعدة

جنود أميركيون ينقلون جثة من موقع غارة سابقة بولاية قندز (رويترز-أرشيف)
قالت قوة المساعدة الدولية في أفغانستان (إيساف) إنها تمكنت من قتل قيادي في تنظيم القاعدة مسؤول عن تدريب الانتحاريين في غارة جوية شنتها شمالي البلاد.

وذكر بيان لقوة إيساف -التي يقودها حلف شمال الأطلسي (ناتو)- إنها تمكنت من قتل أبو بكر، وهو قيادي في تنظيم القاعدة ونائب قائد حركة طالبان، إثر استهداف مركبة في ولاية قندز شمالي أفغانستان.

وأشار البيان إلى أن الغارة جرى شنها بعد قيام المسلحين بمهاجمة مركز للشرطة في منطقة علي آباد.

ومضت إيساف إلى القول إن قواتها الجوية تتبعت المتمردين بعد خروجهم من مركز الشرطة وإنها "قامت بقصفهم بعد تأكدها من خلو المنطقة من المدنيين".
 
وذكر البيان أن القوة الجوية قتلت متمردين اثنين بينهما أبو بكر، الذي قال البيان إنه كان استضاف أربعة من الانتحاريين بهدف إرسالهم في هجمات في ولاية قندز.

ومعلوم أن ولاية قندز -التي كانت هادئة نسبيا- تحولت ببطء إلى معقل للتمرد في الشهور الأخيرة بعد أن تمدد متمردو طالبان خارج معاقلهم التقليدية في قندهار وهلمند.

يشار إلى أن مستشار الأمن القومي الأميركي جيمس جونز قدر في أكتوبر/تشرين الأول الماضي عدد مسلحي القاعدة في أفغانستان بأقل من مائة، مشيرا إلى أن السؤال عن احتمال تحول أفغانستان إلى ملجأ آمن لهذه الحركة "سؤال افتراضي".
 
يشار أيضا إلى أن القاعدة تتعاون في أفغانستان مع شبكة حقاني الناشطة شرقي البلاد إلى جانب تقديمها المال والتدريب لحركة طالبان.

وكانت شبكة حقاني قد نفذت عددا من الهجمات اللافتة، بينها محاولة اغتيال الرئيس حامد كرزاي عام 2008.
المصدر : رويترز

التعليقات