مسيرة ضد الفساد في إندونيسيا (الجزيرة-أرشيف)

ألقى رجلان قنابل حارقة اليوم على مكتب مجلة إندونيسية تناولت موضوعا عن فساد الشرطة الإندونيسية قبل أسبوع.
 
وقالرئيس تحرير مجلة تيمبو، واهيو موريادي إن حراس الأمن في المجلة شاهدوا رجلين متشحين بالسواد يوقفان دراجتين ناريتين أمام مكتب المجلة في جاكرتا حوالي الساعة 2:30 فجرا بالتوقيت المحلي، وقد ألقيا بعد ذلك ثلاث قنابل حارقة انفجرت اثنتان منها دون أي إصابات أو أضرار كبيرة، ثم اختفى الرجلان على متني الدراجتين.
 
واشتهرت المجلة بتقاريرها عن حالات اشتباه في فساد تشمل سياسيين ورجال أعمال ومسؤولين عن القانون، مما أكسب المجلة أعداء كثرين يتمتعون بالنفوذ.
 
وأرسلت الشرطة الإندونيسية فريقاً للتحقيق، وقال متحدث باسم الشرطة إنه يصعب التكهن بالدافع وسيكشف بعد القبض على مرتكبي الجريمة.
 
ومع تنامي اهتمام المستثمرين بدولة إندونيسيا -والتي تعتبر من أكثر الدول فساداً في آسيا- تأتي هذه الحادثة لتؤكد مخاطر كشف الفساد والكسب غير القانوني.

المصدر : رويترز