إيران تصر على أن برنامجها النووي سلمي ويهدف إلى توليد الكهرباء (الفرنسية-أرشيف)

قال مسؤول بوزارة الدفاع الأميركية الجمعة إن إيران زودت سوريا برادار متطور قادر على توفير الإنذار المبكر ضد أي غارة إسرائيلية محتملة ضد المواقع النووية الإيرانية.
 
وأضاف المسؤول الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته أنه تم نشر هذا الرادار العام الماضي.
 
وكانت صحيفة وول ستريت جورنال أول من كشف نشر هذا الرادار في سوريا بعددها الصادر أول أمس الخميس، مما دفع وزارة الخارجية الأميركية للتعبير عن القلق بشأن التعاون بين دمشق وطهران.
 
وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية فيليب كراولي يوم الخميس إن واشنطن لديها مخاوف بشأن هذا التعاون السوري الإيراني، مضيفا بأن بلاده لا ترى أن أهداف إيران في المنطقة تصب في صالح سوريا.
 
وأضاف أنه مع التسليم بأن كل الدول "لها الحق في حماية نفسها" فإن نقل رادار إلى سوريا مثير للقلق نظرا لعلاقة دمشق مع حزب الله.
 
ويمكن أن تدعم خطوة نقل الرادار الوضع العسكري لإيران وسط تكهنات من أن إسرائيل قد تشن غارة على منشآت طهران لتخصيب اليورانيوم، كما يمكن أن تساعد هذه الخطوة في زيادة دقة صواريخ حزب الله وتعزز دفاعاته الجوية.
 
وترفض إسرائيل والولايات المتحدة استبعاد القيام بعمل عسكري ضد إيران بسبب برنامجها النووي الذي تقول واشنطن إنه يهدف إلى بناء الأسلحة النووية.
 
وتصر إيران على أن برنامجها النووي سلمي ويهدف إلى توليد الكهرباء.

المصدر : الفرنسية