الشرطة القرغيزية تواصل البحث عن أتباع باكييف جنوبي البلاد (الفرنسية-أرشيف)

اعتقلت الشرطة في قرغيزستان أحمد باكييف شقيق الرئيس القرغيزي المخلوع كرمان بك باكييف، الذي سبق وصدرت بحقه مذكرة توقيف بتهمة التحريض على الاشتباكات العرقية بين القرغيزيين والأوزبك في جنوبي البلاد.

وذكرت الحكومة الانتقالية -التي تولت السلطة بعد الإطاحة  بباكييف في أبريل/نيسان الماضي- في بيان لها أن أحمد باكييف اعتقل في وقت متأخر من ليل أمس الأربعاء في مدينة جلال آباد الجنوبية وأنه سينقل جوا إلى العاصمة بشكيك.
   
وأضافت "خلال التحقيق الأولي بدأ أحمد باكييف الاعتراف بتورطه في أحدث اضطرابات حاشدة بجنوب الجمهورية".

واختفى أحمد باكييف في أبريل/نيسان الماضي أثناء الاحتجاجات العنيفة على الحكومة التي أجبرت شقيقه على مغادرة البلاد والاستقرار مع بعض أفراد عائلته في روسيا البيضاء، بينما تواصل الشرطة القرغيزية البحث عن أتباع باكييف في جنوبي البلاد.

يشار إلى أن جنوب قرغيزستان شهد اشتباكات عنيفة بين الأوزبك والقرغيزيين، وقدرت وزارة الصحة القرغيزية عدد الضحايا بـ191 قتيلاً وألفيّ جريح.
 
وأكد مصدر استخباري قرغيزي أن عدد ضحايا الاشتباكات في جنوبي البلاد تجاوز الـ1800 قتيل أي أكثر بعشر مرات من العدد الرسمي، فيما شرد نصف مليون شخص نتيجة إحراق آلاف المنازل.

المصدر : وكالات