مئات القتلى بفيضانات الصين
آخر تحديث: 2010/7/21 الساعة 14:27 (مكة المكرمة) الموافق 1431/8/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/7/21 الساعة 14:27 (مكة المكرمة) الموافق 1431/8/10 هـ

مئات القتلى بفيضانات الصين

الفيضانات خلفت 700 قتيل و347 مفقودا وتدمير 645 ألف منزل (الفرنسية)

ارتفع عدد ضحايا الفيضانات التي تجتاح الصين منذ بداية العام إلى أكثر من سبعمائة قتيل في وقت حذرت فيه السلطات المحلية من تدهور أكثر للأوضاع خاصة وأن البلاد تعيش حاليا فترة موسم الأعاصير.

فقد أعلن  لي نيغ -نائب وزير المياه- عن مقتل أكثر من سبعمائة فيما اعتبر 347 في عداد المفقودين منذ بداية العام الحالي دون أن يحدد بالضبط عدد القتلى خلال الشهرين الأخيرين، إضافة إلى تدمير أكثر من 645 ألف منزل نتيجة الفيضانات.

ولقي 37 على الأقل حتفهم وفُقد 86 بعد انهيارات أرضية وفيضانات في إقليم شانشي بالشمال الغربي وسيشوان بالجنوب الغربي أواخر الأسبوع الماضي فقط.

علاوة على ذلك كان نحو 150 قد لقوا حتفهم على مدى النصف الأول من الشهر وتم إجلاء الملايين من منازلهم.

تجنب الأسوأ
وحذرت السلطات الصينية من أن موسم تساقط الأمطار سيستمر إلى حدود أغسطس/آب القادم على أقل تقدير، مضيفة أن البلاد ستشهد في الفترة المقبلة أمطارا غزيزة، مما سيؤدي إلى وقوع فيضانات في عدة مناطق.

وتوقعت مصالح الأرصاد الجوية حدوث ظواهر أخرى مرتبطة بالأمطار يمكن أن تعزز الضغط على الخزانات والسدود بينما بدأ موسم الأعاصير للتو في جنوبي شرقي آسيا.

وقال علماء الأرصاد الجوية إن الأمطار ستمتد إلى الشمال حيث يمكن أن تسبب فيضانات في أحواض أنهار كبيرة مثل هواي والنهر الأصفر وسونهوا.

منسوب سد الخوانق الثلاثة ارتفع إلى أعلى مستوياته على الإطلاق (الفرنسية) 

مستويات قياسية
وارتفع منسوب المياه في خزان سد الخوانق الثلاثة -وهو أكبر مشروع للطاقة المائية- إلى أعلى مستوياته على الإطلاق.

وتدفقت مياه الفيضان بسرعة أكبر مما كانت عليه عام 1998. وقال رئيس مكتب إدارة التحكم في الفيضانات والجفاف وي شان تشونغان إن منسوب هذا الفيضان سيكون أعلى مما حدث في الفيضانات التاريخية عام 1954 وعام 1998.

وأضاف أن الأمطار في منطقة الخوانق سيكون لها أثر فوري على تدفق المياه بنحو سبعين ألف متر مكعب في الثانية.

من جهتها قالت إدارة السلامة الملاحية بتشانغ جيانغ التي تنظم الملاحة على طول نهر يانغتسي إن السفن لن تستطيع استخدام أي ممر مائي إلى أن ينخفض معدل التدفق إلى أقل من 45 ألف متر مكعب في الثانية.

وذكرت نفس المصادر أن تدفق المياه بلغ حاليا أعلى مستوياته وهو 69 ألف متر مكعب في الثانية.

يذكر أن مسؤولين صينيين أشاروا إلى أهمية الدروس التي استخلصت في 1998، وأوضحوا أن بناء سد الخوانق الثلاثة -وهو الأكبر في العالم- على نهر يانغتسي في 2006، يفترض أن يسمح بتجنب كارثة جديدة مثل تلك التي حدثت قبل 12 عاما حيث قتل أكثر من أربعة آلاف و150 شخصا وأجلي 18 مليونا عن منازلهم.

المصدر : وكالات

التعليقات