المعتصمون أمام شركة العال نددوا بالممارسات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني (الجزيرة نت)

شادي الأيوبي-أثينا 

شارك عشرات النقابيين اليونانيين الأربعاء في اعتصام أمام نقاط التفتيش التابعة لشركة العال الإسرائيلية في مطار أثينا الدولي، ومنعوا العمل فيها لمدة ساعتين.
 
وتجمع النقابيون الذين ينتمون إلى نقابة "بامي" المقربة من الحزب الشيوعي اليوناني منذ الصباح في المطار أمام نقاط التفتيش، حيث رفعوا لافتات تندد بـ"الإرهاب الإسرائيلي" وأخرى تطالب بالحرية لغزة والشعب الفلسطيني.
 
ولفترة طويلة دوت في أرجاء المطار، صرخات التنديد بعمليات القتل اليومي للشعب الفلسطيني، وهدم البيوت الفلسطينية والترحيل القسري للمواطنين الفلسطينيين، كما ندد المعتصمون بصمت المجتمع الدولي.
 
ولم يتسبب الاعتصام الذي عطل الرحلة تماما في حوادث مع الشرطة أو المسافرين على الرحلة، حيث فضل رجال الأمن التعامل بهدوء مع النقابيين حتى ينهوا اعتصامهم بأنفسهم.


 
تضامن دولي
وقال النقابي المعروف في نقابة "بامي" واليورغوس بونديكوس إن التحرك جزء من حملة التضامن التي أعلنتها الحركة النقابية الدولية للتضامن مع الشعب الفلسطيني، وإظهار معارضة النقابيين للحصار المستمر على غزة. وقد رفعت الحملة الدولية شعار "غزة حرة".
 
وقال بونديكوس في اتصال مع الجزيرة نت إن نقابته قررت تنفيذ احتجاج عملي على "همجية إسرائيل"، مشيرا إلى أن عرقلة رحلة "العال" هدفه لفت نظر العالم إلى ما يجري في غزة والضفة.
 
وأوضح بونديكوس أن شرطة أمن المطار أبعدت المسافرين الذين كانوا قد استعدوا لفحص جوازاتهم وأمتعتهم، وأظهرت تفهما واضحا للاحتجاج حيث لم تحاول إبعاد المحتجين، كما لم تحدث أي حوادث حتى قرروا إنهاء اعتصامهم بأنفسهم بعدما أوصلوا رسالتهم للجميع.
 
وقال النقابي اليساري إن الركاب لم يظهروا كذلك ردة فعل سلبية على الاعتصام رغم تأخر رحلتهم، فيما التقط عملاء إسرائيليون صورا للمعتصمين، لكن الاعتصام ظل سلميا حتى النهاية وهذا ما أراده النقابيون, حسب قوله.
 
وأكد بونديكوس الطابع العالمي لحركة التضامن النقابية مع الشعب الفلسطيني، حيث تشهد بلاد مثل السويد احتجاجات نقابية أدت إلى رفض عمال الموانئ تفريغ سفينة إسرائيلية في مرفأ سويدي، مضيفا أن هذه الفكرة قد اختمرت في اليونان وانتشرت بين عمال الموانئ والنقابيين، حيث إنهم سيقومون بمقاطعة أي سفينة إسرائيلية ترسو في الموانئ اليونانية.
 
وقال بونديكوس إن رسالة النقابيين اليونانيين التي يرسلها عبر الجزيرة نت هي التضامن غير المحدود مع نضال الشعب الفلسطيني وسعيه إلى تأسيس دولة مستقلة عاصمتها القدس الشرقية.
 
واختتم النقابي اليساري حديثه للجزيرة نت بالإعراب عن استهجانه العميق لسياسة إسرائيل في الضفة الغربية، ووصفها بـ"الوحشية وغير الإنسانية"، وتوعد بمزيد من الاعتصامات والاحتجاجات.

المصدر : الجزيرة