قتل 13 شرطيا أفغانيا ومسؤول إقليمي في ثلاث هجمات لمسلحين في أنحاء متفرقة من أفغانستان، في حين ارتفع إجمالي عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا هناك خلال الأيام الـ11 الأولى من شهر يوليو/تموز الجاري إلى 25.

ووفقا لمسؤولين أمنيين، قتل تسعة من أفراد شرطة الحدود الأفغانية بولاية قندوز الشمالية حينما اقتحم مسلحون نقطة تفتيشهم النائية في وقت متأخر من مساء السبت.

وقال حاكم مديرية "إمام صاحب" إن مسلحين من حركة طالبانهاجموا نقطة التفتيش واستولوا عليها وقتلوا عناصر الشرطة.

وتقع مديرية إمام صاحب بمحاذاة الحدود الأفغانية الطاجيكية شمالي أفغانستان. وقد تبنت طالبان الهجوم.

كما قتل حاكم مديرية قلعة زال بولاية قندوز مع سائقه في انفجار قنبلة محلية الصنع. وأصيب في الهجوم ابنه وحارسه الشخصي.

كما لقي خمسة رجال شرطة مصرعهم عندما اصطدمت مركبتهم بعبوة ناسفة في مقاطعة كيشيم بولاية بدخشان شمالي شرقي البلاد.

القتلى الأميركيون
في الأثناء، ارتفع إجمالي عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا في أفغانستان خلال الأيام الـ11 الأولى من يوليو/تموز الجاري إلى 25 بعد مقتل ستة جنود أميركيين في هجمات متفرقة يوم السبت ومقتل جندي أميركي اليوم الأحد.

وحصلت الجزيرة على صور تظهر أشلاء ومعدات قالت طالبان إنها تعود لجنود أميركيين قتلوا أمس في تفجير عبوة ناسفة بمديرية بنجوايي.

كما تظهر الصور مسلحي الحركة وهم يتحركون في وضح النهار في المديرية التي تبعد نحو 12 كيلومترا عن قندهار.

في هذه الأثناء، قال المتحدث باسم وكالة المخابرات الأفغانية سعيد الأنصاري إن جهازه ألقى القبض على أربعة من مسلحي طالبان يقفون وراء سلسلة من الهجمات القاتلة ضد أهداف أجنبية في العاصمة الأفغانية.

ووفقا للأنصاري ألقي القبض أيضا على جماعة طالبانية خططت لشن هجمات في العاصمة كابل في الأيام القادمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات