جولة إعادة بانتخابات بولندا الرئاسية
آخر تحديث: 2010/6/22 الساعة 01:03 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/6/22 الساعة 01:03 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/11 هـ

جولة إعادة بانتخابات بولندا الرئاسية


أخفق ناخبو بولندا في حسم الانتخابات الرئاسية التي جرت الأحد، فرغم تقدم المرشح الليبرالي برونيسلاف كوموروسكي على منافسه ياروسلاف كاتشينسكي، ينتظر الرجلان جولة انتخابات ثانية في الرابع من الشهر المقبل.

وأظهرت نتائج الجولة الأولى التي أعلنت الاثنين تقدم كوموروسكي, وهو رئيس البرلمان والرئيس بالوكالة, بـ41.5% من الأصوات, مقابل 36.5% لكاتشينسكي، الشقيق التوأم للرئيس البولندي الراحل.

وكانت عدة استطلاعات لآراء الناخبين قد أظهرت أن كوموروفسكي، مرشح حزب المنتدى المدني الحاكم المؤيد لقطاع الأعمال، يتقدم على منافسيه التسعة، ولكن دون الحصول على أكثر من نسبة 50% ليتجنب التسابق في جولة ثانية.

كاتشينسكي استفاد من موجة التعاطف الشعبي بعد مقتل توأمه (رويترز)
وقال كوموروفسكي مساء الأحد أمام حشد من أنصاره إن "الزمن الإضافي هو الأصعب دائما في الحياة كما هو في كرة القدم وغيرها من الرياضات". وأضاف "دعونا نكن متيقظين أكثر، ولنحشد كل قوانا وطاقاتنا للحظة الأخيرة".

وتجري الانتخابات البولندية الحالية لاختيار خلف للرئيس البولندي الراحل ليخ كاتشينسكي الذي لقي حتفه في حادث تحطم طائرة في روسيا في العاشر من أبريل/نيسان مع 95 شخصا آخرين بينهم زوجته وكثير من أفراد النخبة السياسية والعسكرية البولندية.

وقد أدى حادث تحطم الطائرة الذي وقع قبل نحو شهرين إلى موجة من التعاطف مع ياروسلاف كاتشينسكي توأم الرئيس الراحل الذي كان رئيسا للوزراء في وقت سابق، ويتزعم حاليا حزب المعارضة اليميني حزب القانون والعدالة.

المصدر : وكالات