هجوم على لويا جيرغا الأفغاني
آخر تحديث: 2010/6/2 الساعة 10:33 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/6/2 الساعة 10:33 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/20 هـ

هجوم على لويا جيرغا الأفغاني

تشديد الإجراءات الأمنية قبل انعقاد المؤتمر (رويترز)

لاحقت الصواريخ والاشتباكات المسلحة مؤتمر لويا جيرغا السلام بأفغانستان في اليوم الأول لانعقاده بالعاصمة كابل اليوم الأربعاء.
 
وفجر انتحاري نفسه بالقرب من مقر انعقاد المؤتمر الذي يحضره 1600 شخصية عقب انتهاء الرئيس حامد كرزاي من إلقاء كلمته أمام المؤتمر، والتي صاحبها سقوط صاروخ  بالقرب من الخيمة التي ضمت المجتمعين.
 
وقال مراسل الجزيرة في كابل إن اشتباكات مسلحة دارت في منطقة قريبة من خيمة المؤتمر واستمرت 45 دقيقة.
 
واضطر كرزاي إلى مغادرة المكان عقب إلقاء كلمته تحت غطاء من المروحيات، وقال شاهد عيان إن معركة بالبنادق نشبت بالقرب من جامعة كابل التقنية حيث نصبت خيمة كبيرة لانعقاد المؤتمر.

وقال شهود عيان ومسؤولون إن صاروخا أطلق قرب المكان لكن لم ترد  تقارير بوقوع أضرار، وذكر مسؤولون أفغان أن الصاروخ سقط في أرض فضاء.

اعتراف
وكان كرزاي يتحدث في المؤتمر الذي يشارك فيه زعماء قبائل وشخصيات  مشهورة دعت لعقده لمناقشة إمكانية إحلال السلام
"
كرزاي يعترف بأن بلاده تواجه تحديات كبيرة، وقال إن أعمال اضطهاد واسعة نفذتها قوات أجنبية وأفغانية بحق حركة طالبان والحزب الإسلامي أدت إلى تدهور الأوضاع الأمنية بالبلاد
"
 مع حركة طالبان.
 
واعترف كرزاي في كلمته بأن بلاده تواجه تحديات كبيرة، وقال إن أعمال اضطهاد واسعة نفذتها قوات أجنبية وأفغانية بحق حركة طالبان والحزب الإسلامي أدت إلى تدهور الأوضاع الأمنية بالبلاد.   
 
وفي تقديمه لخطاب كرزاي قال وزير التعليم فاروق ورداك إن الهدف من المؤتمر هو الحصول على آراء الشعب الأفغاني، ومن ثم وضع آلية للوصول إلى المعارضة، في إشارة واضحة إلى الجماعات المسلحة التي تقاتل الحكومة.

ويأمل كرزاي أن يعزز المؤتمر موقفه السياسي من خلال دعم إستراتيجيته لتقديم حوافز لمقاتلي طالبان، والوصول إلى قيادة المقاتلين، على الرغم من تشكك واشنطن مما إذا كان هذا هو الوقت المناسب لذلك.
    
لا حوار
وتؤكد حركة طالبان التي تعتبر حكومة كرزاي دمية في يد واشنطن أنها لن تتفاوض حتى تغادر جميع القوات الأجنبية البلاد. 
 
وقالت الحركة في بيان لها أمس إن مجلس لويا جيرغا لا يمثل الشعب الأفغاني وإنه يهدف لتأمين مصلحة الأجانب. وأضاف البيان أن المشاركين يحصلون على رواتبهم من الغزاة للعمل من أجل مصالحهم.
المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات