السيارات تكدست فوق بعضها بسبب الفيضانات  (الفرنسية) 
لقي 19 شخصا حتفهم وفقد سبعة آخرون في فيضانات نجمت عن أمطار غزيرة هطلت على ساحل فرنسا الجنوبي المطل على البحر الأبيض المتوسط.

وهطلت الأمطار بمنسوب بلغ نحو 300 مليمتر خلال ساعات في مدينة دراينيون، حيث غرقت الشوارع بأمطار وصل عمقها إلى مترين، وحيث حرم نحو عشرات الآلاف من الأسر من الكهرباء صباح أمس الأربعاء.

وقضى أكثر من ألف شخص الليل في المدارس والملاجئ بعد أن أجبروا على الفرار من منازلهم التي غمرتها المياه.

وقامت مروحيات بأكثر من 450 مهمة لإنقاذ سكان تقطعت بهم السبل، وعرضت وسائل الإعلام مشاهد لبعض الشوارع في المنطقة وقد سدتها سيارات مقلوبة جرفتها المياه.

وتقطعت السبل بالمسافرين في محطات السكك الحديد، وتناثرت السيارات المهجورة في الطرق بسبب ارتفاع منسوب مياه الفيضانات.

المصدر : وكالات