تركيا تطارد أكرادا بشمال العراق
آخر تحديث: 2010/6/17 الساعة 05:21 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/6/17 الساعة 05:21 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/6 هـ

تركيا تطارد أكرادا بشمال العراق

عمليات التسلل والمطاردة تتزايد مع قدوم الصيف (الفرنسية-أرشيف)
 
قال الجيش التركي إن قواته قتلت أربعة مسلحين أكراد بغارة في شمال العراق أمس الأربعاء مع تصاعد القتال بين المسلحين الأكراد وقوات الأمن التركية.
 
وأوضح أن القوات التركية  طاردت أعضاء من حزب العمال الكردستاني إلى شمال العراق "بعدما حاول المتمردون شن هجوم على قوات الأمن".

وأضاف الجيش التركي أن المتمردين قتلوا على مسافة تتراوح بين كيلومترين وثلاثة كيلومترات داخل كردستان العراقية.
 
وأسفرت الاشتباكات التي بدأت في وقت متأخر من مساء الثلاثاء أيضا -حسب مصادر أمنية- عن مقتل جندي وإصابة عضو من مليشيات حراس القرى.
   
وقالت المصادر ذاتها إن الاشتباك بين الجيش والمسلحين الأكراد وقع في أولوديري بإقليم سيرناك قرب الحدود مع العراق واستمر خلال الليل.
 
وذكرت أن مقاتلي حزب العمال الكردستاني هاجموا قافلة شاحنات تابعة لشركة بناء خاصة في إقليم هكاري بجنوب شرق البلاد خلال الليل قرب موقع عسكري على الحدود مع العراق وأطلقوا سراح السائقين وأضرموا النار في الشاحنات.
   
ونفى متحدث باسم قوات الأمن في منطقة كردستان العراقية أن تكون القوات التركية شنت غارة داخل أراضي العراق، وقال اللواء جبار ياوار "تابعت الموضوع بنفسي وحادثت قيادة حرس الحدود الذين أكدوا لي أنه لم يحدث شيء من هذا القبيل".
   
وتصاعد القتال في جنوب شرق تركيا الذي تقطنه أغلبية كردية في الأسابيع الأخيرة مع دفء الجو الذي يساعد على زيادة عمليات تسلل مقاتلي حزب العمال الكردستاني من جبال شمال العراق حيث يتمركز عدة آلاف منهم.
   
واحتجت حكومة كردستان الإقليمية على الهجمات السابقة عبر الحدود قائلة إنها تنتهك سيادة العراق.
 
وألغى المتمردون هدنة أعلنوها من جانب واحد قبل عام واستأنفوا الهجمات على القوات التركية متهمين الجيش بشن هجمات عليهم والحكومة بعرقلة الحل السياسي للصراع.
   
وقتل أكثر من 40 ألف شخص في الصراع منذ أن بدأ حزب العمال تمرده المسلح على الدولة التركية عام 1984.
المصدر : رويترز

التعليقات