أزمة القاعدة الأميركية ستلقي بظلالها على الانتخابات اليابانية المقبلة (الفرنسية-أرشيف)
أبلغ حاكم جزيرة أوكيناوا اليابانية هيروكازو ناكايما رئيس الوزراء الجديد ناوتو كان بأن تنفيذ اتفاق أميركي ياباني على نقل قاعدة أميركية على الجزيرة الجنوبية سيكون صعبا، في إشارة إلى أن المسألة ستظل تلقي بظلالها على الحكومة قبيل الانتخابات المقررة في يوليو/ تموز المقبل.
 
وعقب اجتماعه برئيس الوزراء, أعرب ناكايما عن أسف "بالغ" إزاء البيان الصادر عن البلدين بشأن الاتفاق, مشيرا إلى أن تحقيقه "في غاية الصعوبة".
 
وقال موتوهيسا فوروكاوا نائب كبير أمناء مجلس الوزراء إن "كان" الذي تولى منصبه الأسبوع الماضي أكد التزامه باحترام الاتفاق الثنائي.
 
لكن "كان" وهو خامس رئيس وزراء لليابان في ثلاث سنوات، سيجد صعوبة في تنفيذ الاتفاق نظرا للمعارضة القوية من جانب سكان الجزيرة.
 
وقد أقر "كان" في تصريحات للصحفيين بصعوبة الموقف, لكنه قال إنه يعتزم "مواصلة الحوار بصبر", خلال زيارته لأوكيناوا لبحث ما يمكن فعله لتخفيف العبء عن الجزيرة.
 
يُذكر أنه بموجب اتفاق أبرم قبل فترة وجيزة من استقالة رئيس الوزراء السابق يوكيو هاتوياما هذا الشهر، اتفقت الولايات المتحدة واليابان على تنفيذ اتفاق عام 2006 المتعلق بنقل القاعدة إلى مكان أقل ازدحاما في أوكيناوا التي تستضيف نحو نصف القوات الأميركية في اليابان.

المصدر : رويترز