مسؤول من المديرية العامة للطيران المدني يحمل الصندوق الأسود للطائرة المنكوبة (الفرنسية) 

أعلنت السلطات الهندية اليوم أن محققين عثروا على الصندوق الأسود التابع لطائرة اير إنديا إكسبرس آملين أن يؤدي ذلك إلى كشف الغموض الذي أحاط بتحطم الطائرة جنوبي الهند السبت الماضي وأدى إلى مقتل 158 شخصاً ممن كانوا على متنها.
 
وبدأ البحث عن الصندوق الأسود بعد ساعات من تحطم طائرة البوينغ 737-800 القادمة من دبي أثناء محاولتها الهبوط في مطار منغالور جنوبي الهند وعلى متنها 166 شخصاً قتلو جميعا باستثناء ثمانية ركاب نجوا بأعجوبة.
 
وقال مسؤول من المديرية العامة للطيران المدني بينما كان يمسك الصندوق الأسود الذي يسجل بيانات الطائرة، "إنه سليم".
 
وأوضحت وزارة الطيران المدني في بيان لها إن الصندوق الأسود يضم "أكثر مصادر المعلومات أهمية" حول كارثة السبت الماضي، مضيفة أنه "سيخضع لمزيد من الفحوص لكشف محتوياته وإتاحتها للمحققين".
 
وكان سبب الحادث موضع تكهنات شديدة نظرا لظروف الطيران والرؤية الجيدين في ذلك الوقت، وحقيقة أنه لم يكن هناك أي اتصال من قمرة القيادة يشير إلى وجود مشكلة فنية.
 
لكن وسائل إعلام هندية وبعض خبراء الطيران ذكروا أن المدرج في مطار مانغالور ليس واسعا أو طويلا بالدرجة الكافية، وربما لم يوفر للطيار المساحة الكافية لكي يتعامل مع الموقف أثناء الهبوط.
 
وامتنع المسؤولون الهنود عن التكهن بسبب للحادث، على الرغم من أن وزير الطيران المدني برافول باتل قال أمس إنه "لا يمكن استبعاد" خطأ الطيار، مع تأكيده أن الطيار كان ذا خبرة عالية وسجل أكثر من عشرة آلاف ساعة طيران.

المصدر : وكالات