الشرطة أعادت فتح ميدان تايمز بنيويورك بعد احتواء تداعيات السيارة المفخخة (رويترز)

قال بيان بموقع على الإنترنت إن حركة طالبان الباكستانية تبنت مسؤوليتها عن محاولة الهجوم الفاشلة بسيارة مفخخة في ميدان تايمز في نيويورك، في وقت يمتنع المسؤولون الأميركيون عن الكشف عن الجهة التي قد تكون مسؤولة عن تلك المحاولة.
 
وجاء في البيان الذي رصده موقع أميركي مختص "طالبان باكستان تعلن مسؤوليتها عن هجوم نيويورك انتقاماً للشيخين (أبو عمر) البغدادي و(أبو حمزة) المهاجر وشهداء المسلمين". وكانت السلطات العراقية قد أعلنت قبل نحو أسبوعين عن مقتل الرجلين. 
 
وتعليقا على ذلك قال مراسل الجزيرة في باكستان إن طالبان لم تتصل بأي وسيلة إعلام لتبني المسؤولية، وليس لها موقع إلكتروني رسمي وخلص إلى أن عددا من علامات الاستفهام تحوم حول مسؤولية تلك المحاولة.
  
في غضون ذلك لم تعلن وزيرة الأمن الداخلي الأميركية جانيت نابوليتانو وغيرها من المسؤولين الأميركيين ما اذا كان المشتبه فيهم أميركيين أم أجانب، كما لم تعلن الشرطة عن التعرف على مشتبه فيهم أو عن وجود أي دوافع وراء تلك المحاولة.
 
وقال حاكم ولاية نيويورك ديفد باترسون الأحد إن السيارة التي كانت تحمل عبوة متفجرة وتم إبطال مفعولها كانت عملا إرهابيا، ولكنه لم يحدد الجهة التي قد تكون مسؤولة عنه ولا المعلومات التي حصلت عليها القوى الأمنية للتوصل لهذا الاستنتاج.

وقد تمكنت فرق المتفجرات من التعامل مع المواد المتفجرة التي وجدت داخل السيارة ذات الدفع الرباعي من طراز نيسان باثفايندر في الساحة الشهيرة وسط المدينة.
 
وقد أشاد الرئيس الأميركي باراك أوباما بالطريقة التي تعاملت بها شرطة نيويورك مع الحادث وطلب من مستشاره لشؤون مكافحة الإرهاب جون برينان أن ينقل لإدارة شرطة نيويورك استعداد الحكومة الاتحادية لإمدادها بالدعم.

وشارك ضباط من الشرطة الفدرالية الأميركية مع شرطة نيويورك في إدارة التحقيقات، فيما أعلمت وزارة الأمن الوطني بالحادث وتقوم حاليا بمراقبته.

عمدة نيويورك أشاد بمهنية الشرطة في التعامل مع السيارة المفخخة (رويترز)
يقظة وتمرس
من جهته قال عمدة المدينة مايكل بلومبيرغ في مؤتمر صحفي "نحن محظوظون للغاية بفضل سكان نيويورك اليقظين وضباط الشرطة المتمرسين، تحاشينا ما كان من شأنها أن تكون واقعة مميتة للغاية".

وأضاف بلومبيرغ أن بائع قمصان يقظا لاحظ مركبة خالية مثيرة للريبة وأبلغ ضابط شرطة من نيويورك الذي لاحظ بدوره دخانا ينبعث من منافذ قرب المقعد الخلفي للسيارة رباعية الدفع واشتم رائحة بارود.

وقال مفوض شرطة نيويورك راي كيلي إن "فرقة مفرقعات بإدارة شرطة نيويورك أبطلت مفعول عبوة ناسفة بدائية الصنع مزروعة في سيارة".

وبعد اكتشاف السيارة السبت، تم العثور على صندوق في مقعدها الخلفي يتصاعد منه الدخان، بالإضافة إلى العثور على ثلاث عبوات فيها غاز البروبين، وعبوتين تحتويان مادة الغازولين (وقود السيارات)، وأسلاك محترقة، حسب ما أشار إليه مصدر في الشرطة. كما تحدث مصدر في الشرطة عن مشاهدة شخص وهو يهرب من السيارة بعد تصاعد الدخان منها.

وعزز ذلك مخاوف السلطات من تفخيخ السيارة وتم استدعاء فرقة مفرقعات وإغلاق المنطقة بالكامل قبل التمكن من إبطال العبوة.

المصدر : الجزيرة + وكالات