غودلاك جوناثان رشح سامبو لتولي منصب نائب الرئيس (الفرنسية-أرشيف)

أقر البرلمان النيجيري اليوم الثلاثاء تعيين سياسي مسلم نائبا لرئيس أكثر البلدان الأفريقية سكانا وذلك في جلسة تخللتها فوضى وصيحات نواب معارضين.
 
وصوت أعضاء البرلمان بمجلسيه الشيوخ (بالإجماع) والنواب (بالأغلبية) لصالح تعيين نامادي سامبو (55 عاما) حاكم ولاية كادونا الواقعة شمالي نيجيريا ذات الأغلبية المسلمة، نائبا للرئيس غودلاك جوناثان.
 
وجاءت الموافقة على تعيين سامبو في مجلس النواب وسط معارضة بعض أعضائه الذين بدؤوا يصرخون عبر مكبرات الصوت بهدف تأجيل اختياره.
 
ويرى بعض النواب المعارضين أن تعيين سامبو نائبا لرئيس البلاد سيعني أن نائبه المسيحي سيتولى منصب حاكم ولاية كادونا التي تقطنها غالبية مسلمة.
 
وفي المقابل كان عدد من نواب المجلس أعربوا سابقا عن قلقهم من تولي جوناثان -وهو مسيحي ينحدر من دلتا النيجر جنوبي البلاد- رئاسة البلاد خلفا للرئيس الراحل عمر يارادوا الذي توفي في الخامس من الشهر الجاري.
 
وكان جوناثان رشح الأسبوع الماضي سامبو لتولي منصب نائب الرئيس. وسيكمل الاثنان ولاية الرئاسة في نيجيريا حتى الانتخابات المقرر إجراؤها في أبريل/نيسان 2011.

وليس من الواضح إن كان جوناثان سيرشح نفسه للرئاسة بسبب اتفاق غير مكتوب في الحزب الحاكم على تداول السلطة بين الشمال (مسلمين) والجنوب (مسيحيين).

المصدر : وكالات